سياسة وأمنية

ماكنزي: الولايات المتحدة تعتزم خفض قواتها في العراق إلى النصف

قال قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكنزي إن “الولايات المتحدة تعتزم تخفيض أعداد الجنود العاملين في العراق إلى النصف تقريبا”.

وسيبقى في العراق نحو 3000 جندي من أصل 5200، وسيساعدون في تنفيذ مهمة القوات الأميركية، في الوقت الذي يضمن التخفيض تحقيق تعهدات الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بخفض انتشار الجيش الأميركي في الخارج.

ويأتي قرار خفض عدد الجنود بعد ثلاثة أسابيع من اجتماع ترامب مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، في واشنطن، الذي يعتقد أنه شهد وضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل سحب القوات، الذي سيحدث هذا الشهر.

وقال الجنرال ماكنزي إن هذا الوجود الأميركي المتبقي “يسمح بمواصلة تقديم المشورة ومساعدة العراقيين في استئصال البقايا النهائية لداعش في العراق وضمان هزيمته الدائمة”، مضيفا أن “التحسن في حملة الجيش العراقي ضد التنظيم مكنت البنتاغون من إجراء تخفيضات إضافية في القوات”.

وتعمل القوات الأميركية بشكل رئيسي من قواعد في محافظة الأنبار غربي البلاد، بعد تركها أغلب القواعد الأخرى في الوسط، كما أن هناك تواجدا أميركيا في محافظة أربيل شمال البلاد.

ومن شأن خفض عدد القوات إلى 3000 جندي أن يعيد مستويات القوات الأميركية في العراق إلى ما كان عليه تقريباً في عام 2015.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق