سياسة وأمنية

كوردستان تعتبر “بغداد” هي المرجع لحل جميع المشاكل المتعلقة بها

قال عضو الوفد الكردي المفاوض “خالد شواني”، إن كوردستان العراق تعتبر بغداد هي المرجع ومكان الحل لجميع المشاكل المتعلقة بها، مبينا أن الدستور هو الاطار القانوني الحقيقي لكل معالجة ولكل الإشكاليات.

وأضاف شواني في حديثه لوكالة “يقين”، أنه “خلال الفترة الأخيرة تحولت العلاقة بين المركز والإقليم من حالة الصراح والتنافر إلى مفهوم التكامل والمشاركة والتفاهم في جميع المجالات الأمنية والسياسية والاقتصادية، ولغرض تكريس هذا المفهوم تم تبادل الزيارات بين بغداد والإقليم”.

وأشار إلى أن “الإشكاليات التي تم التباحث بها هي ما يتعلق بالمناطق المتنازع عليها، وملف البيشمركة واستحقاقاتهم وقضية النفط والجمارك والمنافذ الحدودية، بالإضافة إلى مسألة الموازنة العامة واستحقاقات الإقليم من أجل الإيفاء بالتزاماته الداخلية وسداد رواتب الموظفين”.

وأوضح أنه “تم الاتفاق على أن تكون إدارات الجمارك مشتركة بين المركز والإقليم، وتطبيق القوانين العراقية المعمول بها، على أن تكون إرادات المنافذ 50% منها للمحافظة التي يقع فيها المنفذ و50% تعود للخزينة العامة العراقية”.

أما فيما يتعلق بكمية النفط المصدر من كردستان فقط بين شواني، أن “الكمية الإنتاجية كانت 483 ألف برميل يومياً وبعد قرار خفض الإنتاج تم الالتزام بهذا وتحديد نسبة إنتاج الإقليم من النفط لتصل إلى 410 الف برميل يومياً”.

وتابع: أن “موظفي كوردستان يعيشون أسوأ الظروف بسبب مشكلة الرواتب، ونسبة الموظفين في إقليم كوردستان لا تتجاوز 10% من مجموع سكان الإقليم، وحكومة الإقليم مديونة لموظفيها 3 أشهر وتم استقطاع نسبة 21% من الشهرين الأخيرين”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق