سياسة وأمنية

الميليشيات تغلق مناطق في الكرمة ورفض متصاعد لجدار الفصل العنصري

كشفت مصادر محلية في محافظة الأنبار عن إغلاق مناطق في قضاء الكرمة التابع لمحافظة الأنبار من قبل جهات تابعة للجيش والميليشيات المنضوية في الحشد.
وأبلغت المصادر وكالة يقين: أن “مجاميع تابعة لميليشيا بدر فرضت سيطرتها على طرق قضاء الكرمة في المناطق الفاصلة بين محافظة الأنبار والعاصمة بغداد”.
واكدت المصادر أن السيطرات التابعة لميليشيا بدر تمنع دخول وخروج الأهالي والمرور من الطرق بشكل كامل منذ خمسة أيام، مبينة أن تلك الإجراءات التعسفية تمثل تضييقا على الأهالي في حركتهم وتنقلهم.
ولفتت المصادر إلى أن القوات المسيطرة على قضاء الكرمة والممتدة نحو محافظة الأنبار هي الفرقة العاشرة، أما المناطق الممتدة نحو بغداد فتسيطر عليها قوات من الفرقة السادسة كلاهما تعملان ضمن توجيهات ميليشيا بدر وتحديدا فيما يتعلق بموضوع التضييق على الأهالي ومنع حركتهم بحسب المصادر.

وفي وقت سابق أدانت اللجنة العليا للميثاق الوطني العراقي الانتهاكات الممنهجة ضد أهالي منطقة القناطر في قضاء الكرمة، مؤكدة أن جدار الفصل العنصري والانتهاكات الناشئة عنه؛ هما من وسائل التغيير الديمغرافي وتهجير الناس قسرًا عن أراضيهم وممتلكاتهم.
وحملت اللجنة العليا للميثاق في بيان السلطات الحكومية المسؤولية الكاملة عن هذه الممارسات؛ داعية عشائر الأنبار وبغداد إلى مساندة أهالي (القناطر) ورفع الظلم عنهم.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق