سياسة وأمنية

الاتفاق على “الدوائر الوسطية” لحل أزمة قانون الانتخابات

قال عضو مجلس النواب “حسن خلاطي”، في تصريح متلفز، إن البرلمان خصص جلسة السبت المقبل (26-9-2020)، للتصويت على قانون الانتخابات.

وأضاف خلاطي أن “هناك اتفاق سياسي حصل بخصوص فقرة الدوائر الانتخابية”، مبينا أن “الاتفاق جاء على اعتبار المحافظة مكونة من 3 دوائر انتخابية كحد ادنى، و5 دوائر انتخابية كحد أعلى”.

ولفت إلى أن “عدد الدوائر الانتخابية داخل المحافظة الواحدة يعتمد على الكثافة السكانية في تلك المناطق”.

وأكد أن “الكتل السياسية حسمت موضوع الدوائر المتعددة، وهناك شبه إجماع على ترك مسألة الدائرة الانتخابية الواحدة، والذهاب نحو الدوائر المتعددة”.

من جهته قال عضو اللجنة المالية “حسين العقابي”، إن الكلام عن تأييد غالبية الكتل السياسية لموضوع الدوائر المتوسطة سابق لأوانه، مؤكدا أن المفاوضات لا زالت مستمرة حتى اللحظة.

وأشار العقابي، إلى أن “المساحة الأوسع من الكتل النيابية تفاوض على الدوائر المتوسطة، من 3 إلى 5 مقاعد”.

وأوضح “هناك عددا من نواب محافظة نينوى، جمعوا تواقيع لتعديل قانون الانتخابات، وإعادة التصويت على المادة الخاصة بالدوائر، للعودة للدائرة الواحدة، كما وان هناك كتل سياسية أخرى تتجه نحو هذا الخيار”.

ولفت بالقول “هناك مسائل كثيرة تلزمنا إعادة فتح قانون الانتخابات وصياغته بشكل كامل”.

وبين “حتى موضوع البطاقة البايومترية سيعود النظر بها، كونها موضوع معقد وشائك”، مضيفا “طوال سنتين أو 3 من التحديث استطعنا تحديث 14 مليون بطاقة بايومترية استلم 11 مليون مواطن البطاقة”.

وأردف أن “العدد لا يتحاوز 60% من مجموع الناخبين، ونحن لدينا 40% منها فقط، ونحتاج تصدير لهم بطاقات ذكية”.

ومضى “كل ما ذكر، يعد من ابرز معوقات إجراء الانتخابات المبكرة، وتدفع ملفها لفترة أخرى”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق