سياسة وأمنية

نائب سابق تهاجم العائلة الحاكمة في حكومة كوردستان

هاجمت عضو مجلس النواب السابق “سروة عبد الواحد”، العائلة الحاكمة في حكومة إقليم كردستان، ودعت إلى محاربة الفساد ومحاسبة المتورطين به في كوردستان العراق.

وقالت عبد الواحد في تصريح متلفز، إن “عائلة بارزاني تحكم كردستان من التسعينات وإلى يومنا هذا، وسيطرت على موارد الإقليم لصالحها، وباتت تملك الطائرات الخاصة ومليارات الدولارات بعدما كانت ساكنة بمخيم كرج في إيران”.

وأضافت أن “المسؤولين في كردستان دائما يتحدثون عن الفساد، لكننا لم نشاهد محاسبة أي واحد منهم على الإطلاق”، مشيرة إلى أنها “ستتوقف عن ملاحقة عائلة بارزاني إعلامياً عندما تكشف عن المليارات التي بحوزتها للناس”.

وتابعت أن “واردات إقليم كردستان تذهب إلى جيوب العوائل الحاكمة، التي اشترت البيوت ورصدت مليارات الدولارات في دول العالم”.

وكان عضو مجلس النواب العراقي “سركوت شمس الدين”، قال في وقت سابق، إن مطار أربيل اصحب بؤرة للفساد بسبب امرأة من عائلة البارزاني، مخولة بالتوقيع باسمهم في عقود الشركات الأمنية‎.‎

وذكر شمس الدين في تغريدة عبر منصته بـ”توتير”، أن “لارا البرزاني هي من الأسماء التي وكلت من عائلة البرزاني ومخولة بالتوقيع باسمهم في عقود الشركات الأمنية‎”.

وأضاف أن “عائلة البرزاني استخدموا نفوذهم في مطار أربيل لمنع أي شركة أو شخص ليحصل على فرصة عمل مع الشركات الأجنبية سوى ‏خمس شركات مرخصة من قبل الأسايش “، مبينا أن “مطار أربيل اصبح بؤرة لفساد منظم”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق