سياسة وأمنية

ضغوط أمريكية وإيرانية على الكاظمي وتحذيرات من تقسيم العراق

كشفت أوساط سياسية وبرلمانية عراقية عن ضغوط تمارسها الولايات المتحدة الأمريكية وإيران على حكومة مصطفى الكاظمي.
وقال النائب أرشد الصالحي في تصريح صحفي تابعته وكالة يقين: إن “الجبهة التركمانية العراقية تدعم استمرار الحكومة الحالية رغم بعض الانتقادات لها، لأن احتمالية حدوث توتر في العراق وإضعاف إدارة بغداد قد يقسم البلاد”.
وأضاف الصالحي: أنه “من الواضح أن الولايات المتحدة وإيران تمارسان ضغوطا على الكاظمي”، وأشار إلى أن الكاظمي لم يستطع الوفاء بوعده بخصوص أن يكون للتركمان دور في الحكومة وفي السياسة والمشاركة في المفاوضات بين أربيل وبغداد.
ومن المقرر إجراء انتخابات المبكرة في يونيو/ حزيران 2021، ويخشى المحتجون عمليات تزوير قد تمكن ما يصفونها بـ”الأحزاب الفاسدة” من السيطرة مجددا على القرار السياسي في البلاد.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق