الأحد 16 ديسمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

قرى شمال شرق بعقوبة...انفلات أمني مستمر

قرى شمال شرق بعقوبة…انفلات أمني مستمر

تشهد مناطق متفرقة من محافظة ديالى انفلاتا أمنيا ، نتيجة العجز الحكومي عن ضبط الأمن وسيطرة الميليشيات على الوضع هناك لاسيما في مناطق شمال شرقي بعقوبة مركز المحافظة ، حيث أقر مدير ناحية أبي صيدا “محمد الباقر التميمي” ببدء (تنظيم الدولة) بالبحث عن مقرات بديلة عن حوض الوقف شمال شرق المحافظة ، بعد خسائره في الأيام الماضية.

وقال التميمي في تصريح صحفي إن “الضربات الجوية الاخيرة على مضافات (تنظيم الدولة) في حوض الوقف داخل بساتين قريتي المخيسة وشيخي شمال شرق ب‍عقوبة شكلت انكسارا نوعيا لـ(لتنظيم) بسبب خسائره”.

وأضاف التميمي أنه “لدينا معلومات استخبارية مؤكدة بان (تنظيم الدولة) بدأ بالبحث عن مقرات بديلة عن حوض الوقف وكل الاحتمالات تشير الى انه ربما ينقل ما تبقى من فلوله صوب حوض الندا شرق بعقوبة ، او مناطق شمال المقدادية ومنها الزور شمال شرق بعقوبة ، داعيا الى تفعيل البعد الاستخباري لقطع اي محاولات تسلل لتلك المناطق”.

وتابع التميمي أن “انهاء سطوة خلايا (تنظيم الدولة) في حوض الوقف تمثل هدفا امنيا استراتيجيا لحماية مناطق واسعة من شر الارهاب خاصة ابي صيدا التي دفعت ثمن باهظ خلال السنوات الماضية بسبب عمليات الاستهداف المتكررة للابرياء”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات