سياسة وأمنية

اليونيسيف: نحو 4 آلاف طفل افترقوا عن ذويهم خلال العمليات العسكرية على الموصل

نتائج كارثية خلفتها العمليات العسكرية على مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، والتي استمرت نحو تسعة أشهر ، ولم يسلم منها حتى الأطفال الأبرياء ، حيث أعلنت منظمة اليونيسيف أن نحو أربعة آلاف طفل فقدوا أو افترقوا عن ذويهم خلال العمليات العسكرية على الموصل.

وقال المتحدث باسم المنظمة “ماريا مبيلادى” في تصريح صحفي إن “3 آلاف طفل تشردوا عن ذويهم ، فيما فقد 800 آخرين ذويهم بشكل أو بآخر ، مشيرة إلى أن حقبة معركة الموصل خلفت أضرارا نفسية وجسدية على من تبقى من أطفال المدينة”.

وأضاف مبيلادى أن “المنظمة بحاجة إلى إعداد الأطفال نفسيا قبل أن يتم جمع شملهم فى مجتمعهم ، لافتا أن المنظمة تعمل على توفير تلك المساعدات لهؤلاء الأطفال”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق