سياسة وأمنية

تظاهرة لعراقيين أمام مبنى الأمم المتحدة في أنقرة…والسبب؟

خاص يقين

تظاهر عشرات العراقيين ، اليوم الأربعاء ، أمام مبنى الأمم المتحدة في العاصمة التركية أنقرة ، احتجاجا على تأخير الرد على طلب اللجوء من قبل اللاجئين العراقيين فقط ، لأكثر من أربع سنوات ومن ثم رفضها.

وقال الناشط المدني “أبو سعدون” لوكالة يقين للأنباء إن “المتظاهرين طالبوا خلال تظاهرتهم أمام مبنى الأمم المتحدة في أنقرة ، بسرعة حسم ملفاتهم المعلقه لسنين طويله والمؤجله ، مبينا أن مواعيد رد الأمم المتحدة على طلبات اللاجئين تتراوح ما بين 2022 إلى 2029 للمقابله الاولى فقط لكي يعرفون هل تم قبول طلباتهم أو رفضها”.

وأضاف أبو سعدون لوكالة يقين أن “السنوات التي ينتظر فيها اللاجئون العراقيون رفض أو قبول الأمم المتحدة لطلباتهم يعانون فيها أشد المعاناة ، متسائلا ألا تفكر الأمم المتحدة كيف يعيش اللاجئ بلا عمل؟ لان العمل ممنوع بشكل رسمي ، ولا يوجد اي مساعدات من المنظمه الغير انسانيه للاجئين”.

وتابع أبو سعدون خلال لقائه مع وكالة يقين أن “كل عائله عراقية متواجدة في أنقرة كانت تملك منزل او سياره في العراق وقد باعتها وتم صرفها في تركيا في سنين الانتظار واصبحت بدون مئوى لا في العراق ولا أمل في طلب اللجوء”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق