العمليات العسكرية ضد المدنيينسياسة وأمنية

ما الذي ينتظر قضاء تلعفر الذي تحشد الحكومة قواتها وميليشياتها لاقتحامه ؟

تستمر القوات المشتركة وميليشياتها في الاستعداد لاقتحام قضاء تلعفر بمحافظة نينوى ، وينتظر القضاء مصير مشابه لما وقع في الموصل من دمار وخراب وتشريد لأهله ، وفي هذا السياق ، أقر المتحدث باسم ميليشيا الحشد الشعبي محور قضاء تلعفر “جواد العساف” وصول إمدادات عسكرية لقوات الجيش والشرطة وميليشيا الحشد إلى حدود المدينة استعدادا لاقتحامها.

وقال العساف في تصريح صحفي إن “القوات المشتركة متواجدة وتحاصر قضاء تلعفر من جميع الجهات ، مؤكدا وصول إمدادات عسكرية كبيرة لقوات الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي، استعدادا لسماع ساعة الصفر واقتحام المدينة”.

وأضاف العساف أن “الحشد الشعبي ملتزم بمسؤولياته في مناطق محافظة نينوى، تحديدا في اقضية البعاج والحضر ، مشيرا إلى ان حشد التركمان من ابناء تلعفر سيكون لهم النصيب الأكبر في معركة اقتحام مدينتهم كونهم ادرى بمناطقها ودهاليزها”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق