الجمعة 13 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » التعليم في العراق »

مع قرب العام الدراسي...مدارس بابل وذي قار في خبر كان ! 

مع قرب العام الدراسي…مدارس بابل وذي قار في خبر كان ! 

اقترب العام الدراسي الجديد من البدء، وسط ترد كبير في حالة العملية التعليمية وانهيار في ابنية المدارس حيث اقر رئيس مجلس محافظة بابل “علي الكرعاوي”، بان الحكومة المحلية ارتكبت خطأ فادحا حين قررت تهديم بعض المدارس على أمل بناءها وترميمها، مشيرا إلى حاجة المحافظة إلى أكثر من 500 مدرسة، ياتي هذا بينما كشف رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس محافظة ذي قار “شهيد الغالبي” عن وجود 95 مدرسة طينية لم تشملها عملية الاعمار والتطوير في ظل الازمة المالية والتراجع في مجال البنى التحتية الخاصة بالتعليم والخلل الذي اصاب هذا النظام في عموم العراق ومحافظة ذي قار بشكل خاص.

وقال الكرعاوي في تصريح صحفي ، إن “الحكومة المحلية في بابل ارتكبت خطأ فادحا بعد قرارها بتهديم المدارس المتهالكة والتي تحتاج إلى أعمال صيانة وترميم، فبعد التهديم لم يحدث أي تقدم ببناء المدارس، بسبب الضائقة المالية الخانقة التي عصفت بالبلاد”.

وأضاف الكرعاوي، ان “المحافظة بحاجة إلى لأكثر من 500 بناية مدرسية جديدة لفك الدوام الثنائي والثلاثي، لافتا إلى “=توقف العمل بمشاريع تأهيل وبناء أكثر من 130 مدرسة منذ أكثر من ثلاثة أعوام نتيجة التقشف المالي وغياب التخصيصات”.

من جانبه افاد رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس محافظة ذي قار “شهيد الغالبي” بان “المحافظة كانت تضم 106 مدرسة طينية في عام 2011 لم يشمل الاعمار منها سوى عشرة مدارس خلال هذه الفترة الطويلة:

واضاف الغالبي ان “البنى التحتية في قطاع التربية تعاني من ازمة كبيرة في الوقت الحالي بالاضافة الى وجود مدارس آيلة للسقوط ولا تصلح للتدريس مع وجود المدارس الكرفانية التي تحاول الحكومة المحلية معالجة الخلل فيها”.

 

 

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات