اخفاقات حكومة العباديسياسة وأمنية

شركة سيركو البريطانية تسيطر على الاجواء العراقية منذ عام 2011

اقر عضو البرلمان ” علي شكري” ، اليوم الثلاثاء، ان الاجواء العراقية تخضع للسيطرة من قبل شركة سيركو البريطانية منذ عام 2011 ، على الرغم من انتهاء عقدها منذ عام 2013 ، مطالبا رئيس الوزراء “حيدر العبادي” برفض عقد الشراكة المزمع توقيعه لـ15 عاما مع الشركة ذاتها .

وقال شكري في مؤتمر صحفي ان “البعض يسعى الى اغراق العراق باحتلال جديد غير منظور على نحو تكون فيه الاجواء العراقية رهينة لبعض دول العالم دون ان تكون للسلطات العراقية علم وسيطرة على مايجري في اجوائها”، لافتا الى انه “منذ انسحاب القوات الاجنبية من العراق في 31 كانون الاول 2011 واجواء العراق خاضعة لسيطرة شركة سيركو البريطانية التي تعاقدت الحكومة معها لمدة سنتين لادارة الاجواء العراقية واعداد كوادر المراقبين الجويين”.

وتابع شكري، انه “منذ عام 2013 وحتى اليوم والحكومة تمدد عقد الشركة بالاستثناءات بذريعة عدم اعداد الكوادر القادرة على ادارة الاجواء بصورة مثالية”، موضحا انه “يدور اليوم باروقة الحكومة الرغبة بالدخول في عقد شراكة مع الشركة نفسها اي مشاركة دولة اجنبية لاجواء العراق لمدة 15 عاما مايعني ان العراق لن يكون عالم بما يجري باجواءه”.

ودعا شكري، رئيس الوزراء الى ” رفض ما سيطرح للتصويت يوم غد بعد ان سجل ممثل وزارة النقل في اللجنة تحفظه على عقد الشراكة ورفض وزير النقل ترأس اللجنة مايؤكد الراي الفني الرافض للوزارة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق