أزمة النازحين في العراقالأزمة السياسية في العراقالحكومة الجديدة.. أزمات وتحدياتسياسة وأمنيةكردستان.. بين الاستقلال والاحتجاجاتمشهد العراق في 2017

تحذيرات من كارثة قد تحدث في كردستان

تداعيات استفتاء انفصال كردستان ورغم الغائه ، الا انها لازالت تلقي بظلاها على مختلف نواحي الحياة في محافظات كردستان وتطال جميع جوانبها ولاسيما الاقتصادية ، حيث حذرت الجماعة الإسلامية الكردستانية ، اليوم الاحد ، من خطورة استمرار تدهور الأوضاع الاقتصادية والسياسية في شمالي العراق دون معالجة حقيقية، مبينة أن عدم إيجاد حلول منطقية للازمة سيؤدي الى كارثة وتفجر الأوضاع في الإقليم، في وقت وجه الاتحاد الوطني الكردستاني اتهامات لنظيره الحزب الديمقراطي الكردستاني بمحاولات “شق صفوفه”، بحسب قوله .

وقال عضو الجماعة الإسلامية الكردستانية “احمد حمه رشيد” في تصريح صحفي إن  “الاحزاب السياسية الحاكمة لا تعي حتى الآن مدى خطورة الوضع السياسي والأمني والاقتصادي في كردستان بالتزامن مع توتر العلاقة مع  بغداد”.

وأضاف، ان “استمرار الوضع الاقتصادي على ما هو عليه وعدم تسلم مواطني الكرد مستحقاتهم المالية ينذر بكارثة سياسية واقتصادية على الإقليم وأمنه” ، موضحا  أن “الانفتاح مع بغداد وبحث كافة الأزمات دون التطرق لما جرى من خلال الاستفتاء ونتائجه هو الحل الأمثل في الوقت الراهن دون الحاجة الى مزيد من خلق الازمات في المحيط الإقليمي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق