الأزمة السياسية في العراقسياسة وأمنيةكردستان.. بين الاستقلال والاحتجاجات

الوطني الكردستاني يدعو أربيل لتسليم المنافذ والمطارات لبغداد

شكلت الصراعات الداخلية بين الأحزاب الكردية منفذا تمكنت من خلاله الحكومة من تقسيم الصف الكردي واستغلال ذلك في اقتحام المناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل ونشر الميليشيات الطائفية التابعة لإيران في تلك المناطق حيث كان موقف الاتحاد الوطني الكردستاني مخالف لموقف الحزب الديمقراطي الكردستاني ومتواطئا مع الحكومة، وفي هذا السياق دعا الاتحاد الوطني الكردستاني ،اليوم الخميس, إدارة اربيل إلى الإسراع  بتسليم جميع واردات المنافذ الحدودية والمطارات، فضلا عن جميع المبالغ المستحصلة من بيع النفط في كردستان العراق الى الحكومة.

وقال عضو البرلمان عن الاتحاد الوطني الكردستاني “أريز عبد الله”,  في تصريح صحفي, إن “على اربيل عدم التسويف وتسليم جميع الواردات الاتحادية المستحصلة من بيع النفط في الشمال والمطارات والمنافذ الحدودية وغيرها من الواردات”.

وأضاف عبد الله أن “مطالب الحكومة الاتحادية بتسليم تلك الواردات دستوري ولا يمكن تجاهله”، مشيرا إلى أن “ادارة كردستان لا يمكنها حل الازمة الاقتصادية التي تمر بها بمفردها”.

واوضح عبد الله، أن “خطوة تسليم الموارد الاتحادية الى الحكومة سيضمن حل الازمة المالية لكردستان ويؤدي الى زيادة المخصصات في موازنة العام المقبل لبغداد”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق