سياسة وأمنيةكردستان.. بين الاستقلال والاحتجاجاتمشهد العراق في 2017

كردستان يحمل حكومة بغداد مسؤولية انتهاكات كركوك وطوزخورماتو  

ارتكبت القوات المشتركة وميليشياتها جرائم منظمة بحق المدنيين خلال اقتحام محافظة التأميم وقضاء ظوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين ، حيث تسببت هذه الجرائم في نزوح عشرات الآلاف من المواطنين ، وفي هذا السياق ، حمل رئيس وزراء كردستان “نيجيرفان بارزاني” القوات المشتركة وميليشيا الحشد مسؤولية نزوح 180 ألف كردي من محافظة التأميم ، وقضاء طوز خورماتو ، بعد اجتياحها للمنطقتين في 16 من شهر تشرين الأول الماضي ، واصفا ذلك بالكارثة.

وقال بارزاني في تصريح صحفي إن “ما جرى في الطوز وكركوك كارثة لم نكن نتصور او نتوقع ان تكون القوات المشتركة سببا في نزوح 180 الف شخص”.

وأضاف بارزاني أن “الكثير من البيوت قد أحرقت وتم التعدي على النساء وهذه كارثة نحمل القوات المشتركة مسؤوليتها ، داعيا الحكومة الاتحادية الى تشكيل لجنة تحقيقية للكشف عن حقائق ما جرى، وأن تعوض الناس المتضررين، وأن يعود النازحين إلى كركوك والطوز باحترام”.

ودعا بارزاني “المجتمع الدولي للوقوف بجدية على هذا الموضوع ، مردفا بالقول ان هذا ما تمت مناقشته في جلسة مجلس الوزراء اليوم”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق