سياسة وأمنية

قيادي سابق في الحرس الثوري ينتقد خامنئي وسليماني

هاجم قيادي سابق في قوات الحرس الثوري الإيراني “محمد مهدوي لاذَ ” ، اليوم الثلاثاء ،  المرشد الأعلى للثورة الإيرانية “علي خامنئي” ، وقائد فيلق قدس الإيراني ” قاسم سليماني ” على خلفية الاحداث والعمليات العسكرية التي شهدها العراق وسوريا وبمشاركة قوات وميليشيات ايرانية فيها وبصورة صريحة .

واضاف مهدوي لاذَ في رسالة وجهت إلى خامنئي وسليماني ونشرتها مواقع إيرانية عدة ساخرا “سألوا أحدا، هل فلان يصلي؟ اخبر: لم أر صلاته ولكن رأيته أنه لا يصوم، ويا مرشدنا العزيز (خامنئي) وياقائد فيلق القدس “قاسم سليماني” ، نحن لم نرى بأنكم هزمت “الدولة الاسـلامية” خارج حدودنا بل رأينا بأنكم تقوموا بقمع منتقديكم ومعارضيكم وتهددونهم وتعتقلونهم في الزنازين الانفرادية داخل إيران بتهمة الفتنة والعمالة للأجنبي”.

وأكمل مهدوي لاذَ ان “العقل السليم يحتم علينا بألا نصدق ما لا نراه بأنفسنا، بالتزامن مع وجود أن الأبواق الإعلامية التي تروج لهذه الدعاية ( هزيمة الدولة الاسـلامية ) قوية جدا، كالتلفزيون الإيراني، لكن هل كل ما يقوله التلفزيون الرسمي علينا أن نصدقه؟”.

وتابع القائد السابق في قوات الحرس الثوري “نحن ومنذ سنوات لا نصدق دعاية هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني، بدليل أن الشخص الثاني في البلاد الرئيس حسن روحاني يقول لوسائل الإعلام أن عمل التلفزيون الإيراني انحيازي فئوي، وهذا رئيس الجمهورية ورئيس البلاد يقول ذلك وليس شخص معادي للثورة الإيرانية”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق