الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الدمار في الانبار »

تفاقم معاناة الفلاحين وتردي القطاع الزراعي في الأنبار

تفاقم معاناة الفلاحين وتردي القطاع الزراعي في الأنبار

تسببت العمليات العسكرية للقوات المشتركة والميليشيات الداعمة لها في إلحاق أضرار بالغة في القطاع الزراعي في محافظة الأنبار، وازدياد معاناة الفلاحين من الخراب الذي حل بالأنبار، في ظل إهمال الحكومة لإعادة أعمار المحافظة وإصلاح ما تسببت العمليات العسكرية في دماره.

وأفادت (وكالة يقين للأنباء) بأن “الفلاحين وأصحاب المزارع في محافظة الأنبار يعانون من تردي القطاع الزراعي نتيجة الخراب الذي حل بالمحافظة بعد العمليات العسكرية التي شهدتها”.

وأوضحت وكالة يقين أن “معظم الفلاحين يؤكدون صعوبة شراء الأدوات الزراعية من أجهزة كهربائية وأنابيب مياه، وذلك نتيجة ارتفاع الأسعار وانخفاض الوارد المعيشي للفلاحين”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات