الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الموصل »

حقوق الانسان تحمل ميليشيا الحشد مسؤولية مقتل 52 امرأة وطفل بنينوى

حقوق الانسان تحمل ميليشيا الحشد مسؤولية مقتل 52 امرأة وطفل بنينوى

استغلت ميليشيا الحشد الشعبي العمليات العسكرية المكثفة التي شنتها القوات المشتركة على محافظة نينوى في ممارسة العديد من الانتهاكات والتجاوزات بحق أهالي المحافظة وذلك بدوافع طائفية، وفي هذا السياق حملت المفوض في المفوضية العليا لحقوق الانسان “وحدة الجميلي”، اليوم السبت، ميليشيا الحشد مسؤولية مقتل 52 امراة وطفلا بنينوى أثناء العمليات العسكرية.

وقالت الجميلي، في بيان إنه “نوجه عناية الشرطة المحلية لقضاء سنجار في محافظة نينوى والحشد الأيزيدي المسؤول على حماية المنطقة، لتحمل مسؤولية  رفات 52 أمرأة وطفلاً، ممن فقدوا من أهالي ناحية القيروان من العرب السنة التابعة لقضاء سنجار”، مبينة ان “هؤلاء فقدوا أثناء فترة تحرير نينوى وقد وجدوا قبل ايام من قبل أهالي المنطقة لكن بشكل رفات”.

واضافت الجميلي أنه “من منطلق المسؤولية نبلغ قوات الشرطة المحلية وقوات الحشد بتحمل مسؤولية حماية رفات المغدورين لحين إرسال فريق المقابر الجماعية من مؤسسة الشهداء لغرض أجراء عملية الاكتشاف ووضع اليد عليها وتعليمها بعلامة خاصة وحمايتها من عبث العابثين، لحين توفر التخصيصيات المالية لغرض فتح المقبرة والتعرف على الضحايا وتعويض ذويهم حين توفر التخصيصات المالية لذلك”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات