أزمة النازحين في العراقانتهاك حقوق المرأة في العراقانتهاكات الميليشيات في العراقسياسة وأمنية

استمرار الاعتقالات التعسفية في شمال بابل

خاص يقين///

شمال محافظة بابل مقسم بين مناطق يمنع سكانها من العودة اليها لتغييرها ديمغرافيا ، ومناطق اخرى يتعرض سكانها لمضايقات بدوافع طائفية لابتزازهم ماليا ومن ثم اجبارهم على ترك مناطقهم من اجل الاستيلاء عليها وتغيرها ايضا ، وكل هذه الانتهاكات ترتكب في وضح النهار ومن قبل اجهزة الدولة وبتواطؤ مع حكومتي بابل المحلية وبغداد المركزية .

وكشفت مصادر محلية في تصريح لوكالة يقين للانباء ان ” أهالي المناطق والقرى الواقعة في شمال محافظة بابل وتحديدا ذات الاغلبية السنية ، يعانون من الحملات الدهم والاعتقال التعسفية التي تطال أبنائهم بصورة شبه مستمرة ، وبدوافع طائفية تهدف إلى تغيير التركيبة السكانية في المنطقة”.

واوضحت المصادر أن ” عمليات الاعتقال تجرى بتلفيق تهم ولم تبنى على امور واقعية كما أنهم ينفذون الاعتقالات من دون صدور اوامر رسمية بالقاء القبض ، وسط مناشدات الاهالي لانقاذ “.

يذكر ان نازحي ناحية جرف الصخر بشمال محافظة بابل لاتنتهي معاناتهم ، لاسيما بعد اصرار الجهات الحكومية على عدم عودتهم الى ديارهم ، رغم مرور فترة ليست بالقليلة على انتهاء العمليات العسكرية في مناطقهم ، والحجج الواهية دائما ما تلصق تهمة الارهاب بالمهجرين والنازحين من جرف الصخر لتكون مبررا على عدم عودتهم الى بيوتهم ، بهدف تغيير الناحية ديمغرافيا لصالح اجندات وجهات خارجية .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق