السبت 07 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

تردي الأمن والخدمات يعرقل عودة نازحي غرب الانبار

تردي الأمن والخدمات يعرقل عودة نازحي غرب الانبار

لا يزال الكثير من النازحين يخشون العودة إلى مناطقهم خوفا من بطش الميليشيات وكذلك غياب الخدمات الأمر الذي دفع “رعد الجغيفي” إمام وخطيب جمعة قضاء حديثة في محافظة الأنبار إلى مطالبة الحكومة بتوفير الخدمات في المناطق الغربية من المحافظة قبل إعادة الأسر النازحة إلى مناطق سكناهم، وإيجاد حلول جذرية لمعالجة تدني الواقع الخدمي والامني.

وقال الجغيفي  في خطبته في جامع المحسنين وسط قضاء حديثة، إن “تدني الواقع الخدمي في مناطق غربي الأنبار أدى إلى اضافة عبأ آخر يضاف إلى معاناة الاسر التي عادت إلى مناطق سكناها المحررة، فيما لازالت آلاف الأسر خارج تلك المناطق بانتظار توفير الخدمات واعادة المشاريع الخدمية إلى الخدمة”.

وأضاف الجغيفي أن “سكان أهالي المناطق الغربية يطمحون أن تلبي الحكومة المركزية والمنظمات الإنسانية مطالبهم في تقديم كافة الخدمات الضرورية والعمل على تخصيص ميزانية مالية كافية لسد احتياجاتهم”.

وأوضح الجغيفي أن “البلد يمر بأزمة مالية، وينبغي على كافة الوزارات المعنية بذل جهودها من اجل تقديم افضل الخدمات للمواطنين كرد جميل لما اصاب النازحين من ويلات الحروب والتهجير والمعاناة في الحصول على ابسط مقومات الحياة”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات