الخميس 20 يونيو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » حرب المياه »

الأمن الغذائي مهدد بالخطر بسبب سوء إدارة السياسة المائية

الأمن الغذائي مهدد بالخطر بسبب سوء إدارة السياسة المائية

فشلت الحكومة في إيجاد حل لأزمة المياه الخانقة في المحافظات الجنوبية والتي تسببت في نزوح الكثير من أهالي هذه المحافظات ، كما ينذر استمرار هذه الأزمة بمزيد من الكوارث ، وفي هذا الصدد ، حذر نواب عن محافظة البصرة ، اليوم الاثنين ، من أن الأمن الغذائي مهدد بالخطر والمحافظات الجنوبية هي الأكثر تضررا من ذلك ، جراء سوء إدارة السياسة المائية ، مطالبين بإقامة السد الملاحي على شط العرب.

وقال النائب عن كتلة بدر “فالح الخزعلي” في مؤتمر صحفي إنه “نظرا لازمة المياه التي يمر بها العراق نتيجة سوء إدارة السياسة المائية في البلاد ، ولقلة الاطلاقات المائية لنهري دجلة والفرات ، حصل انخفاض في نسبة الاراضي الزراعية وشحة المياه”.

وأضاف الخزعلي أن “الامن الغذائي مهدد بالخطر والمحافظات الجنوبية هي المتضرر الاكبر من هذه السياسة ، وخاصة محافظة البصرة التي تصل اليها المخلفات البيئية لاكثر من 80 مدينة ترمي نفاياتها في نهري دجلة والفرات بما زاد من نسبة التلوث البيئي”.

ودعا الخزعلي “وزارة الموارد المائية الى اعادة النظر في عقد اقامة السد الملاحي على شط العرب من خلال عرضه على شركات عالمية ، مطالبا وزارة الخارجية بتحمل مسؤولياتها لضمان حصة العراق المائية في نهري دجلة والفرات من تركيا”.

وشدد الخزعلي على “ضرورة مراجعة مجلس الوزراء للقرارات السابقة المتعلقة ببناء السد الملاحي على شط العرب”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات