الأحد 20 أكتوبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » اخفاقات حكومة العبادي »

مؤتمر الكويت يعيد سرطان الفساد في جسد الدولة

مؤتمر الكويت يعيد سرطان الفساد في جسد الدولة

ملف سرطان الفساد المستشري في جسد الدولة في العراق ، والذي يعد عائقا جديا ومبررا قويا أمام المجتمع الدولي، للتهرب من تقديم دعم مالي حقيقي لإعادة إعمار المدن المدمرة وتنشيط الاقتصاد العراقي المنهك جراء خوض الحرب ضد الإرهاب والفساد وسوء الإدارة ، عاد بقوة إلى الواجهة مرة أخرى خلال مؤتمر إعمار العراق في الكويت المنعقد الاسبوع الماضي ، بهدف جمع مساعدات لحكومة العبادي بقيمة 100 مليار دولار ، بحجة اعادة الاعمار ، الا ان المؤتمر لم يحقق طموح العبادي وحكومته ، لاسيما بعد تخلي كبار الدول المناحة عنه.

واكدت مصادر صحفية مطلعة في تصريح لها ان ” الدول المشاركة في مؤتمر الكويت لدعم إعمار العراق المنعقد الاسبوع الماضي ، تعهدت بتخصيص نحو 30 مليار دولار على شكل قروض وتسهيلات ائتمانية واستثمارات وليس منحا، لمساعدة العراق في مواجهة آثار حربه ضد الارهاب وما خلفته من دمار هائل، وسط مطالبات المجتمع الدولي للحكومة باتخاذ الإجراءات لتطمين المستثمرين عبر مواجهة الفساد والمصالحة الوطنية”.

واضافت المصادر ان  ” العراق كان قد أبدى رغبته في الحصول على نحو 88 مليار دولار من الدول المانحة، لإعادة إعمار مدنه المدمّرة بفعل العمليات العسكرية ضد الإرهاب ، الا ان ماتم تقديمه يقل بكثير عن طموح حكومة العراق ” .

وبينت المصادر ايضا ان ” رئيس الوزراء “حيدر العبادي” سعى خلال مشاركته في مؤتمر الكويت، إلى تشجيع الدول والشركات، لدعم العراق عبر بوابات إعادة إعمار المدن المدمرة وعرض فرص الاستثمار المغرية في المجالات الاقتصادية ، كما بذل جهودا لتطمين المجتمع الدولي إزاء سرطان الفساد الذي انتشر في كل جسد الدولة، لكن دون جدوى “.

من جانب اخر اوضحت المصادر نقلا عن عضو لجنة النزاهة في البرلمان “أردلان نور الدين” ان “معطيات مؤتمر المانحين المنعقد في الكويت تفرز فشل العراق في الحصول على الدعم الدولي المنشود بسبب الخلافات الداخلية والفساد” ، مشيرا إلى ان “العراق لم يحصل على نسبة المنح التي كان يطمح اليها لإعمار مدنه بسبب الخلافات الداخلية بين المكونات ناهيك عن عدم ثقة المجتمع الدولي بوصول هذه الأموال إلى المشاريع المطلوبة”.

يشار الى ان عضو التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون ” محمد سعدون الصيهود ” اقر ، صباح اليوم الاحد ، بأن مؤتمر الكويت الذي انعقد الاسبوع الماضي لاعمار مدن العراق المدمرة بفعل العمليات العسكرية التي شهدتها ، لم يعقد لمساعدة العراق بل لاغراقه بالديون، مشيرا الى ان مخرجات المؤتمر لاتحمل في طياتها اي معنى للمساعدة ، بحسب قوله .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات