الأحد 16 ديسمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الدفاع الإيرانية تسعى لإدارة أمن الاتصالات والأنترنت في العراق

الدفاع الإيرانية تسعى لإدارة أمن الاتصالات والأنترنت في العراق

سعيا منها للتحكم في جميع شؤون العراق الداخلية والخارحية ، تواصل ايران توغلها في جميع المؤسسات والوزارات العراقية من اجل تحقيق غاياتها ، فقد أستقبل وزير الإتصالات “حسن كاظم الراشد” في مكتبه الخاص ببغداد ، وكيل وزير الدفاع الإيراني “سيد حجت الله القريشي”، والوفد المرافق له وبحضور المدراء العامين لشركة الإتصالات والشركة العامة لخدمات الشبكة الدولية للمعلومات وشركة السلام العامة في الوزارة ، وجرى خلال اللقاء الاتفاق بين الجانبين حول كيفية التعاون بين البلدين بين وزارة الإتصالات العراقية والدفاع الإيرانية ، وسط تساؤلات عن الاسباب الداعية لربط وزارتين مختلفتين ببعضهما ، اضافة الى اتفاقات تمكن ايران ادارة ملف الاتصالات والانترنيت الخاص بالعراق .

واكدت مصادر صحفية مطلعة في تصريح لها انه ” تم الاتفاق ايضا على التعاون بين العراق وايران في مجالات عدة أهمها (أمن الإتصالات و الأنترنت ) من خلال توقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين لتنفيذ المشاريع التي تخدم الطرفين والاستفادة من الخبرات والإمكانات والقدرات التي تمتلكها وزارة الدفاع الإيرانية ، وتم أيضا مناقشة العديد من القضايا المهمة وكذلك التأكيد على الربط البيني بين العراق و إيران وأرمينيا وتمرير سعات الانترنت عبر المنافذ الحدودية من قبل الجانب الإيراني وبشكل أصولي” .

واضافت المصادر في تصريحها ان ” وزير الاتصالات “حسن كاظم الراشد ” أبدى إستعداد وزارته وجاهزيتها بالانفتاح والتنسيق مع الدفاع الإيرانية وبشكل واسع وعلى جميع المجالات ، كما دعا الشركات الإيرانية للإستثمار في العراق وفي شتى القطاعات وخصوصا الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات ”  ، مشيدا ايضا ” بدور ايران الداعم والمساند للعراق حكومة وشعبا وثمن موقفهم بالوقوف إلى جانب العراق في حربة ضد الإرهاب ” بحسب قوله  .

وبينت المصادر في تصريحها ان ” وكيل وزير الدفاع الإيراني “سيد حجت الله القريشي” اكد من جانبه على مد جسور التعاون مع وزارة الإتصالات وتبادل الخبرات ، كما أعرب عن إعجابه بإنجازات الوزارة وشركاتها ، وبين استعدادهم لتقديم خدمات وزارة الدفاع في كل مايخص أمنية الإتصالات وتقنيات المعلومات والعمل على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين بأعلى المستويات والسير إلى أبعد مدى في ذلك تحقيقاً لمصالح الشعبين الشقيقين”.

يشار الى انه وفي اعتراف صريح لاطماع ايران التوسعية في المنطقة العربية ، اعلن عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية في طهران “رحيم بور أزغدي “، الثلاثاء ، بأن ايران هي صاحب القرار في اعدام رئيس النظام السابق “صدام حسين ” ،  مؤكدا ايضا ان هناك خمس او ست دول تقع الان تحت سيطرة نظام المرشد الأعلى “علي خامنئي ” ، وان ايران بدت تجهز الان لاعلان الامبراطورية الفارسية ، بحسب قوله .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات