الإثنين 23 يوليو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » 15 عامًا على الاحتلال »

هل تجرد الحكومة ميليشيا الحشد من سلاحها الامريكي الصنع ؟

هل تجرد الحكومة ميليشيا الحشد من سلاحها الامريكي الصنع ؟

اتفاقات ومساومات تسبق الانتخابات بين من يضمن الوصول للمكاسب الشخصية والحزبية ، فالترشح للانتخابات ومن اجل الفوز بها يمكنه ان يجعل صديق الامس ، عدو اليوم ، في عراق مابعد الاحتلال بحسب نهج زمرة الفاسدين واللصوص المتسلطين على البلد وشعبه الجريح ، حيث كشفت صحيفة الحياة اللندنية النقاب في عددها الاخير ، عن قرار حكومة العبادي غير المعلن ، ومفاده تجريد ميليشيا الحشد الشعبي بكافة فصائلها من سلاحها الامريكي الصنع ، وفق معلومات مسربة للصحيفة .

واكدت صحيفة الحياة اللندنية في تقرير منشور بعددها الصادر ، يوم امس الاحد، ان ” الحكومة في العراق قررت سحب الأسلحة الأميركية الصنع من “الحشد الشعبي” ، مؤكدة انها “حصلت على معلومات مسربة من مكاتب حكومة العبادي تؤكد القرار المتخذ وغير المعلن عنه حتى الان “.

واضافت الصحيفة في تقريرها الجديد انه “منعاً لتفاقم الأزمة مع واشنطن، فأن بغداد تخشى أن تستخدم تلك الأسلحة خارج العراق، ما يشكل مشكلة جديدة في شأن صدقية التعاقدات التسليحية”.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد أقرت  في وقت سابق باستحواذ ، ميليشيا الحشد الشعبي على دبابات ، مبينة ان وزارة الدفاع الامريكية البنتاغون تمارس من وقتها ضغوطا على حكومة بغداد كي تستعيد الاخيرة الدبابات الامريكية من ميليشيا الحشد.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات