السبت 15 ديسمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » تقارير »

مغردون: ايران تقطع ماء وكهرباء العراق

مغردون: ايران تقطع ماء وكهرباء العراق

(#ايران_تقطع_ماء_وكهرباء_العراق) هاشتاغ حذر من خلاله نشطاء من البلدان العربية التدخل الإيراني في العراق بعد قيام ايران باجراءات فاقمت أزمة المياه التي ضربت العراق حين قامت طهران بقطع المياه عن أحد أنهار الزاب الصغير، بعد قيامها بقطع خطوط لإمدادات الكهرباء؛ بسبب تراكم المستحقات على حكومة بغداد في وقت سابق.

وفي هذا التقرير رصدنا أبرز التغريدات التي استخدم فيها الناشطون الوسم لفضح الممارسات الايرانية بحق الشعب العراقي وتدخلاتها السافرة فيه، داعين العراق للحذر من الخطر الايراني ومحاولاتها للسيطرة الكلية على البلاد.

 

حيث كتب الناشط “خالد الراشد” معبّرًا عن يأس وتذمر الشعب العراقي من التدخلات الايرانية: ايران تقطع الكهرباء عن العراق بعد زيادة التذمر العراقي من تدخلاتها

 

 

 

وبغضب واستياء شديدين كتبت الناشطة “غالية العنز”: مايحدث بالعراق هو احتلال علني من قبل ايران الارهابيه لدفع العراق نحو الفقر

 

 

وحذّر المغرّد محمد المياح قائلًا: سيُصبِح نهر دجلة والفرات كنهر كارون الاحوازي العربي، مرتع لمياه المجاري المجوسية، وهذا من صلب عقيدتهم إيذاء العرب وقتلهم

 

 

وعبر الناشط “سعود” عن حبه للعراق قائلا: اتمنئ قطع ايران نهائيًا ومن يآخذ المعونه من عدوه الله ورسوله والعراق. عظيمه ومهما حصل تبقئ العراق دوله مرفوعه الرأس

 

 

أما المدوّن “فرحان الرشيد” كتب مغردًا: أنتم اعداء العرب من قديم الزمان وعدوهم المسموم

 

 

وأوضح المدون “سامي المطيري” متعجبًا: رمضان شهر صيام و مغفره و إيران تقطع الكهرباء عليهم ! بأي ذنب يتعذبون

 

 

وكتب “عبد الغني الشمري”: ألم يأنِ للعراق أن يتخلص من أغلال ايران

 

 

وهاجم الناشط “أبو عبد الكريم الأسلمي” النفوذ الإيراني وأغلاله على المنطقة قائلًا: من دأب ايران أنها إذا دخلت بلدة أفسدتها وزرعت فيها الفتن والإجرام فلا عجب أن يحل بالعراق الجريح مثل هذه الأزمات

 

 

وغردت الناشطة “حصة العجمي” بالحديث عن أزمة الجفاف التي أحلت بالعراق: الجفاف المالي و الاقتصادي أثر على العراق و اصبحت جفاف بعدما دخلها الايرانيون و إستحوذوا عليها

 

 

أما المغرد “عبد اللطيف آل محمد” غرد متسائلًا في إشارة إلى إيران: شحة ماظ وانقطاع كهرباء من وراء هذه الأزمات؟؟

 

 

ووجه “سالم الراشد”رسالة مناشدًا: على الشعب العراقي ان يوحد جهوده وبكل مكوناته واطيافه لمواجهة الخطر الايراني على بلادهم ووقف السرقات من النفط والمياه ومحاسبة الفاسدين عملاء الخارج

 

 

وكتب الناشط “أحمد الشمري” مهاجمًا الاستحكام الايراني في العراق: حتئ لو قطعوا عليههم الأكسجين لايمكن ان يتحرروا من سيطرة ايران عليهم

 

 

وأكد الناشط “عبد الرحمن خلف” على سرقة إيران المستمرة للثروات العراقية قائلًا: ايران اصلاً لا تهتم بما يجري للعراق وللشعب العراقي لو مات جوعاً وفقراً المهم هو استمرار سرقة الثروات والمياه والنفط العراقي في جيوب ملالي طهران

 

 

وكتب المدون “عزيز الشمري”: رجعية النجف المتصدية للشأن السياسي في العراق، فهي على الرغم من مكانتها الدينية العميقة لم تقترح أية وساطة لتخفيف التدخل الإيراني،

 

 

أما المغرد “شجاع الرجباني” فكتب: سيبقى العراق اسير للعدو الايراني مادام هناك عقليات تفكر بالتفكير الطائفي بعيداً عن القوميه الوطنيه ، الايرانييون يؤمنون بان العراق تابع لهم فهل يقبل العراقي ان يكون عبد عند الايراني ؟!

 

 

وكتب المهندس “علي الصالح”: منذ حرب العراق 2003 والعراق يعاني من الاحتلال الامريكي والايراني ، ذهب الامريكان وبقى الايرانيين وسيبقون إلى ان ينتفض هذا الشعب البطل الحر العربي الاصيل ويقتلع جذور الفاسدين

المصدر:وكالة يقين

تعليقات