الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أطفال العراق »

"عيد الأضحى" بالعراق.. إلتزام بالعادات رغم المآسي

“عيد الأضحى” بالعراق.. إلتزام بالعادات رغم المآسي

يستعد العراقيون لاستقبال عيد الأضحى المبارك، حيث للعيد طقوس خاصة في العراق يتمسك بها الأهالي، بالرغم من صعوبات الحياة وارتفاع نسب الفقر والبطالة إلى جانب الوضع الأمني والسياسي المتردي، تحرص العائلات العراقية على الفرح في هذه الأيام المباركة.

فعيد الأضحى من أهم المناسبات الدينية التي يحتفي بها المسلمون في أرجاء الأرض قاطبة، حيث يأتي بعد انتهاء موسم الحج مباشرة، وتعتبر هذه الأيام إجازة رسمية في بلدان العالم العربي والإسلامي ومن ضمنها العراق.

حيث يلتقي الأقارب ويكون العيد فرصة لنبذ الخلافات، يتوجه الرجال صباحًا لأداء صلاة العيد، ويتبادلون التهاني، ثم يتجهون لذبح الأضاحي وتوزيعها على الفقراء والمساكين، والأقارب والجيران، وقد شهد سوق الأضاحي في العراق إقبالًا هذا العام بالرغم من ارتفاع الأسعار.

وتزين الموائد العراقية صباح العيد أطباق الحلويات “الكليجة“، “القيمر”، “الكاهي”، حيث يتبادل الجيران والأقارب الزيارات، ويتجه الأطفال لأماكن بسيطة مخصصة للترفيه واللعب.

كما يتفاعل المغرّدون عبر حساباتهم مهنئين أصدقائهم ومعارفهم بالعيد، متمنين أن يكون هذا العيد خير على البلاد والعباد، وأن يتحرر العراق ويتعافى من سنين الحصار والاحتلال.

كما يستذكر الشعب العراقي وجموع العالم العربي عيد الأضحى بغصة في القلب حيث تعاني البلاد العربية وعلى رأسها العراق من مشكلات سياسية ودمار هائل، كما يتذكرون كيف قامت القوات الأمريكية بإعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في أول أيام عيد الأضحى.

ورغم الصعوبات التي يعاني من العراقيين جرّاء النزوح والحروب المستمرة وتهديدات الميليشيات واعتقال أبنائهم وغيابهم عن احتفالات العيد، إلا أن العراق وأهله يصرون على الفرح، وعلى التمسك بالحياة.

شاهد عادات العراقيين في عيد الأضحى المبارك 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات