تقارير

#شتعرف_عن_العراق.. بلاد الرافدين ومهد الحضارات

#شتعرف_عن_العراق.. حملة الكترونية أطلقها عشرات الناشطين العراقيين، لتسليط الأضواء على ما يملكه العراق من حضارات عريقة، وما يتميز به شعبه من وطنية وقوة وشجاعة، وفي هذا التقرير نرصد لكم جانبًا من هذه التغريدات عبر الوسم أعلاه:

غرّدت سيلين عبر حسابها قائلة: “مقهى الشابندر من أشهر المقاهي القديمة في بغداد.. ويقع في نهاية شارع المتنبي قرب مبنى القشلة.. وأصبح الآن من الأندية الاجتماعية ويعتبر أحد معالم الثقافة المهمة في “.

وكتب نورس الكناني: “؟ أرض حكمت وحكمتها إمبراطوريات قديمة على مر العصور.. وهاجرت لها أقوام من جزيرة العرب وبنت بها حضارات ازدهرت بهجرة”بنو العباس بن عبدالمطلب”من جزيرة العرب.. واسقاط حكم فارس عنها وتحريرها.. وبنى بها عرب الجزيرة مدناً كبغداد وواسط والبصرة وسامراء والهاشمية والخميسية والزبير”.

https://twitter.com/OfficialNawras/status/1033116670401957888

وغرّد مروان الرفيعي: “ بلد العربي والكردي والمسلم والمسيحي والسني والشيعي والأزيدي والصابئة ..الخ”.

في حين غرّد آخر: “ عندما تشاهد هذه الصور في بغداد لبعض من كبار السن رغم الحروب والتشريد والتعب!! يشاهدون و يقرأون الكتب فهذه هي العراق العظيمة عراق الحضارة”.

https://twitter.com/louay_iQ/status/1033079097545641985

أما أحمد الحجامي فكتب: “ يتربع العراق المعاصر على أرض ما كان يسمى ببلاد ما بين النهرين، وهو مهدٌ لحضارة إنسانية عريقة امتدت منذ آلاف السنين قبل الميلاد.. ويُعتبر الإنسان العراقي أول من ابتدع الكتابة في تاريخ الإنسانية في الربع الأخير من الألف الرابع قبل الميلاد”.

وغرّدت صفحة حضارة العرب: “ مدينة أبو جعفر المنصور.. مدينة بغداد المدينة الدائرة وأطلق عليها اسم مدينة السلام أو دار السلام.. وتم بناء المدينة في أربع سنوات من عام 149-145هـ”.

https://twitter.com/Arabcivilizatio/status/1033123563820212225

وغرّد ناشط آخر بصورة حملت اسم العراق مكتوبًا باللغة السومرية القديمة..

وغرّد ناشطون آخرون بصور من الحروب التي شهدها العراق.. في إشارة إلى أن بلاد السلام لم تر يومًا سلاما..

https://twitter.com/Iraqia__asylah/status/1033096624296390657

وغرّدت ناشطة: “ إن مدنًا مثل بغداد وكربلاء والبصرة الخ تمتلك مقومات متكاملة للسياحة بداية من الفنادق الفخمة ذات الخمس نجوم ونهاية بالمطارات.. والمدن قد تستغرق أسابيع لاستكشافها وذلك بسبب الامتداد الكبير”.

وغرّد مروان عبر حسابه: “ بلد دجلة والفرات ونخيل البصرة وبرتقال ديالى ومشمش كربلاء ودهينية النجف ودليمية الأنبار ولبن أربيل وملوية سامرا ومهرجان بابل.. الخ”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق