تصفية الصحفيينتقارير

#إيران_تعدم_معتقليها.. ناشطون: نظام روحاني يقبض أرواح معارضيه

أطلق العشرات من الناشطين والمغرّدين على وسائل التواصل الاجتماعي حملة الكترونية ضد إعدامات النظام الإيراني للمعتقلين في سجونه، واستخدم المغرّدون وسم “#ايران_تعدم_معتقليها_الاكراد” لتوصيل رسالتهم وللتعبير عن رأيهم بهذه الإجراءات.

وندد الناشطون بسياسة النظام الإيراني القمعية، واصفين حملات الإعدام بـ”مشاهد تتكرر كل يوم في شوارع إيران”، وانتقد بعض الناشطين الصمت الدولي تجاه هذه السياسيات القمعية والمخالفة لحقوق الإنسان.

حيث كتب أبو جعفر: آلاف الأشخاص ينتظرهم حكم الإعدام داخل سجون إيران

https://twitter.com/MVpuGYEVf8uyW2b/status/1051520380282789888

ووصفت الناشطة “دلال” بأن الاعدامات أصبحت مشهدًا متكررًا في شوارع إيران

https://twitter.com/Dalal0182/status/1051455321342914561

أما الدكتور عبد الرحمن فكتب: جمهورية القتل والارهاب وبزوال هذا النظام المجرم تكون المنطقة والعالم اكثر امناً واستقراراً

وكتب المغرّد ثامر العمري: تعد طهران الاولى عالميا باعدام الشباب، والشابات والمراهقين وتشهد سجون ايران، مئات المراهقين ينتظرون الاعدام

https://twitter.com/Thamer9241/status/1051453525488734208

وكتب الناشط الشمري: مو غريبة على نظام الملالي ، لكن الغريب سكوت المجتمع الدولي ..

https://twitter.com/hawterz/status/1051874277828513792

وانتقد بعض المغرّدين الصمت الدولي وتكتم منظمات حقوق الإنسان حول هذه الإعدامات..

https://twitter.com/meshal_alwasme/status/1051519825435127808

أما المغرّدة “شهد” فقد وصفت إيران بـ”جمهورية الاعدامات”

https://twitter.com/Shahad9183/status/1051457642168799232

وطالب بعض المغرّدين من المجتمع الدولي “محاسبة نظام إيران..”

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق