الخميس 20 يونيو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الصراع الأمريكي الإيراني في العراق »

مغردون عراقيون: "ظريف" ينتهك سيادة العراق

مغردون عراقيون: “ظريف” ينتهك سيادة العراق

مستهترًا بالأعراف الدبلوماسية الناظمة لعلاقات الدول، ومن على بقعة من بقاع العراق الطاهر؛ وجه وزير الخارجية الإيراني رسائله إلى الولايات المتحدة، متحدياً ومحذراً، وبكل ثقة بالنفس يعتبر نفسه صاحب الأرض.

بهذا السلوك اثار ظريف مشاعر العراقيين، فانعكست غضباً في وججه، ووجه من يمثلهم في العملية السياسية، عبر وساءل التواصل الاجتماعي.

حيث تسائل النشطاء عن مدى لياقة هذا التصرف، وماذا لو تصرف وزير خارجية دولة عربية بنفس التصرف ووجه رسائل الى دولة اخرى من الارض العراقية، لكانت الدنيا قامت ولم تقعد، ولتفجر الوطنية كما تتفجر المياه من بين الصخور. وانتقد نشطاء التواصل الاجتماعي تواصل ظريف مع شيوخ عشائر عربية في جنوب العراق، وتسائلوا ما علاقة وزير خارجية اجنبي بعشائر العراق، واين هي السيادة ايتها الحكومة؟

 

حيث تأسف الكاتب العراقي “اياد الدليمي” على موقف العشائر مع النفوذ الايراني

 

واعتبر الاعلامي “حسين دلي” أن تصرف ظريف دليلًا على السيادة المنتهكة في العراق

 

وأكد الأكاديمي “د. عبدالله النفيسي” على أن بقاء وزير خارجية إيران في النجف خمسة أيام خبر مُلفت للنظر، والأرض في العراق بدأت تموج وتهز النفوذ الإيراني هناك

 

وتسائل الاعلامي “عمر الجنابي” عن مناسبة اجتماع ظريف بمواطنين بمناطق جنوب العراق؟

 

وكتب المدون “حيدر”: هل وزارة الخارجية العراقية و رئاسة الوزراء تعلم أولا و موافقة ثانياً على تحركات ظريف في العراق

 

وقال “د. ماجد شنكالي”: ظريف يقول علاقتنا مع العراق قائمة قبل تأسيس امريكا كيف هذا وامريكا تأسست عام ١٧٧٦ والعراق اصبح دولة عام ١٩٢١ كمملكة العراق؟

 

أما الدكتور “عرفات” فقد كتب: جواد ظريف في النجف يشيطن امريكا، ثم يقول ساسة العراق: لن نقبل أن يصبح العراق ساحة للصراعات.

 

واعتبرت الكاتبة “سوسن” أن تصرفات ظريف استهزاء بأهل العراق

 

وتسائل “سامي” قائلًا: لماذا تتودد إيران للعشائر؟

 

وكتب الناشط “عبدالسلام”: محمد جواد ظريف من النجف” نحن اهل الارض “يقولها بكل ثقه بدون خجل..اين انتم يا أصحاب الارض؟

 

أما “ابتهال الزيدي” فغردت قائلًا: أتحدى من هدد ترامب بالاستهداف لانه أنتهك سيادة العراق. أن يهدد جواد ظريف الذي أنتهك سيادتنا اليوم ولو بتغريدة تعبر عن رفضهم لتصرفات وزير خارجبة ايران.

 

وكان للباحث “نظير الكندوري” رأي خاص عن مواقف سياسيي العراق ووزير الخارجية الإيراني في العراق..

 

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات