الأحد 16 يونيو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الصراع الأمريكي الإيراني في العراق »

ناشطون ضد النفوذ الإيراني: #سليماني_يحكم_العراق

ناشطون ضد النفوذ الإيراني: #سليماني_يحكم_العراق

أطلق آلاف الناشطين من العراقيين والعرب، حملة الكترونية واسعة، استهدفت سياسة ايران التوسعية وتدخلها بشؤون العراق الداخلية، معتبرين أن هذه السياسة اجرامية وتنتهك سيادة العراق والدول العربية، ويراد منها القضاء على العراق وتصدير الارهاب عبر الميليشيات.

واستطاعت إيران من خلال حلفائها في العملية السياسية في بغداد أن تسيطر على العراق، عقب الغزو الأمريكي عام 2003م، من خلال إستراتيجيات عدة أهمها: إيصال حلفائها من الساسة في العراق إلى السلطة وصناعة القرار ودعمهم للبقاء في سدة الحكم، والثانية تتلخص في تجربتهم الشعبية العسكرية المتمثلة بالميليشيات.

كما سعت إيران منذ فترات طويلة لتثبيت أقدامها في العراق عبر المدخل العقائدي والمراجع الدينية في النجف، ثم عززت تغلغلها عبر غرس ميليشيات موالية لها في النسيج العراقي، أبرزها وأحدثها المجموعات الشيعية المنضوية تحت لواء الحشد الشعبي التي تشكلت في عام 2014 بفتوى من السيستاني بذريعة محاربة الإرهاب.

ومع تزايد النفوذ الايراني وتدخلاته في شؤون العراق الداخلية، اندفع آلاف المغردين من العراقيين والعرب لإطلاق حملة الكترونية واسعة؛ تهدف للتنديد بهذه التدخلات السافرة، وسياسة إيران التوسعية، من خلال دعم ميليشياتها وجرائمها في العراق وبعض الدول العربية.

 

حيث كتب المغرد “علي اليامي”: سليماني مع المليشيات الايرانية في العراق يعملون على الاتجار بالبشر وتجارة المخدرات وتهريب الآثار والاستيلاء على الأراضي والعقارات العراقية ..

 

وقالت المغردة “روعة الشمري”: ايران تدمر المنتج الزراعي وتضايق على المزارعين في العراق

 

وأكد المدون “كرار” على أن سليماني يحكم العراق من خلال الأحزاب الإسلاميه..

 

وتأسفت المغردة “هنادي الموسوي” على تدخلات سليماني ووضعه الحكومة بالعراق وتحكمه بكل شي

 

وكتبت صاحبة الحساب “شهرزاد”: سليماني يحكم العراق والعراق الى طريق الهاوية مالم يثور ابناء الرافدين ضد ايران وسليمانيها المجرم وكل ذيولهم

 

واعتبرت “روان حسين” أن عمليات الاغتيال التي يشهدها العراق لمعارضي ايران؛ يديرها قاسم سليماني

 

وقال “عبدالعزيز الفارس”: الواقع الميليشياوي سيطر على العراق الجريح

 

كما أكدت “ابتهال المالكي” على أن سليماني يحاول بشتى الطرق تفكيك العراق و تفكيك وحدة الصف العراقية

 

وقالت “حصة العجمي”: سفاح من مستوى عالي صاحب توجيهات إرهابية بالشرق الاوسط أجمع

 

واعتبر “سامي المطيري” أفكار خامئني جعلت من العراق و سوريا. لبنان و اليمن دول منهكة و ضائعة

المصدر:وكالة يقين

تعليقات