الأربعاء 21 أغسطس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الفقر »

صرخة لإنقاذ الكفاءات العراقية: #صامدون_معتصمون

صرخة لإنقاذ الكفاءات العراقية: #صامدون_معتصمون

أطلق ناشطون من حملة الشهادات العليا على منصات التواصل الاجتماعي، حملة الكترونية، استخدموا خلالها الوسم (#صامدون_معتصمون)؛ وذلك لتسليط الأضواء على معاناة هذه الشريحة وتهميشها في التعيينات.

وطالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة التحرك للضغط على الجهات المسؤولة وانصاف هذه الشريحة التي تعاني البطالة.

واعتبر مستخدمي الهاشتاغ، أن هذه السياسة تستهدف الكفاءات العراقية، محذرين من غضب شعبي ضد الحكومة والفاسدين.

ويستمر حملة الشهادات العليا منذ أكثر من نحو 3 أسابيع في اعتصامهم المتواصل وسط العاصمة بغداد، من أجل توفير فرص العمل والدرجات الوظيفية.

وفي التقرير التالي نسلط الضوء على أبرز ما تداوله الناشطون حول هذا الملف، ومعاناة الكفاءات العراقية في ظل سياسة التهميش التي تمارسها الحكومة ومؤسساتها.

حيث اعتبرت المغردة “ياسمين” أن تعيين حملة الشهادات العليا واجب وطني

وكتبت الدكتورة “مروة الياسري”: خير من الخير فاعله وأجمل من الجميل قائله وارجح من العلم عامله

كما أكد “محمد عبد الله” على: ‌لا للتسويف تعيين الشهادات العليا مطلبنا

من جانبه قال المدون “ماهر”: تهميش وإقصاء حملة الشهادات العليا مؤشر خطير يهدد تطور البلاد

وقالت “خولة”: ما نتنازل…نريد حقنا …

وكتبت “عبير رشيد”: مهما كنت في هم وشدة وضيق ثق بالله و استبشر خيرا

المصدر:وكالة يقين

تعليقات