الخميس 14 نوفمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » انتفاضة تشرين تهدد النفوذ الإيراني »

العراقيون يدعون لاستئناف #التظاهرات_يوم_25 تشرين الأول

العراقيون يدعون لاستئناف #التظاهرات_يوم_25 تشرين الأول

يسعى العراقيون للاحتفاظ على تنسيقياتهم لاستمرار الاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة، من خلال تمسكهم بإطلاق حملات الكترونية على منصات التواصل الاجتماعي، للدعوة إلى استئناف التظاهرات الاحتجاجية.

وبعد أن عادت خدمة الانترنت للمدن العراقية، عقب حجبها من قبل السلطات لمواجهة التظاهرات؛ أطلق ناشطون عراقيون حملة على منصات التواصل الاجتماعي، للدعوة إلى المشاركة بتظاهرات مليونية يوم 25 تشرين الأول 2019.

ودعا رواد مواقع التواصل العراقيين جميعًا إلى دعم هذه الحملة لإيصال الصوت إلى العالم وعكس الصورة الحقيقية للتظاهرات السلمية، والرفض الشعبي الكبير للطبقة السياسية الحاكمة.

وتأمل العراقيون أن يكون هذا اليوم منطلق تاريخي لإسقاط الأحزاب الحاكمة وإنهاء الفساد القائم منذ 2003.

وفي التقرير بعض ما تناوله الناشطون في حساباتهم الشخصية، حول ملف التظاهرات، ودعواتهم لاستئنافها يوم 25 القادم من الشهر الجاري.

حيث قال “أحمد راضي الدليمي”: سيكون للاحرار في العراق موعدا آخر يوم ٢٥–١٠ تشرين

وكتب “رحيم صالح”: انتظر لترى الموعد يوم 25 ولن ترى بعدها مفوضيه الفساد وتافهم عمار يوسف واذناب ايران الحزب الاسلامي, ايامآ معدوده وتشرق شمس العراق باراده ابطال ثوره اكتوبر.

من جانبه قال “حليم الخطاب”: موعدنا يوم 25-10-2019 شارك المشاهدة الجماعية نازل اخذ حقي العراق لي وليس لهم دماء شهداء ثورتنا هي طريقنا شبابنا املنا

وشاركت المغردة “بشرى” بيت شعر لدعم الحملة: قُمْ من جراحك قدْ صبرتَ طويلا ماعاد صبرك يا عراق جميلا… تظاهرة العراقيين الكبرى يوم ٢٥/١٠ هي وقفة حق ضد باطل وفساد الحكومة

وقال “محمد العراقي”: يااخي الحكومة ايرانية شنو يسوي الشعب بس فهمني ؟ تطلع تريد حقك تقتلك الشعب كلة ميريد هاي الحكومة الة كم واحد ايراني تعوف بحلكة كم دولار من فلوس العراق و يدافع على ايران

أما “رسول الزبيدي” فكتب: المؤسسة العسكرية العراقية العظيمة التي خرجة اعظم القادة العراقيين والعرب يجي اليوم يقودها ضابط فارسي من داخل الأرض العراقية نكل الله رؤوسكم واخزاكم في الدنيا والاخرة انتم وحليفكم الذي اراق دماء الأبرياء موعدنا 10/25 ستكون نهاية التوغل الصفوي المجوسي في العراق العظيم

كما كتب “حسن الأسدي”: ثورة العراق كافي نقبل بل ذله معورفه بل عراق الشاب العراقي لا شغل ولا عمل ولا وضيفه وتسدون النت وحضر تجول لئنه نطالب بحقنه سوفه نرجع وبقوه هل مره

وسلط “هاني الزيدي” الضوء على بعض التحضيرات للانتفاضة القادمة: ثورة العراق المجيدة تم تحظيرات للانتفاضة العراقيه 25..10..2019

وقال “أحمد الطائي”: تظاهرات ١٠/٢٥ ثوره عراقيه للاخذ بثأر الشهداء و حقوق المواطنين

وغرد “أكرم العكيلي” قائلًا: عدد كبير من اعضاء مجالس المحافظات والنواب وقادة الكتل السياسية بدأو بسحب اموالهم اليوم الاحد من المصارف الحكومية ونقل عوائلهم خارج العراق تحسباً لتظاهرات 25_ 10 العدد الاكبر من النواب والسياسيين العراقيين بدأو بتصفية اعمالهم بعد ترشح معلومات مؤكدة

المصدر:وكالة يقين

تعليقات