الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » القمع الحكومي »

#تحدي_علبة_الصودا.. نداء استغاثة عالمي لحماية المتظاهرين العراقيين

#تحدي_علبة_الصودا.. نداء استغاثة عالمي لحماية المتظاهرين العراقيين

أطلق الناشط الأمريكي، جون فيلسون، يوم الأربعاء الماضي، تحدي “علبة الصودا العراقية” لنصرة المتظاهرين، داعيا منظمة العفو الدولية و”هيومن رايتس ووتش” للمشاركة في التحدي.

وقال فيلسون في منشور له اليوم (27 تشرين الثاني 2019)، إن “قنابل الغاز المسيل لدموع هي الطريقة المفضلة الجديدة لقتل المدنيين في العراق”، مضيفا “تخيل أن تضربك رصاصة بحجم علبة الصودا..!”.

وتابع “إذا أحببت أن ترى قوة الإرادة البشرية بوجة اللاعدالة أنظر إلى الشباب العراقي الذي خرج للتظاهر بصورة سلمية منذ بداية تشرين مطالبين بالحقوق والعدالة وفي المقابل يواجههم النظام بالقتل بابشع الطرق”.

وتحدي “علبة الصودة العراقية” أو “#IraqiSodaChallenge” هو وضع علبة صودة بحجم القنابل المسيلة للدموع قرب الراس والتقاط صورة ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي لتوضيح الفكرة عن حجم القنابل التي يتعرض لها المتظاهرين في العراق والتي غالبا ما تصيب اجسادهم.

وكان فيلسون قد ظهر في مقطع فيديو وهو يتجول في شوارع هوليوود حاملا العلم العراقي، لتعريف الناس على التظاهرات التي تجري في العراق وما يقابلها من أعمال عنف أدت لسقوط العديد من الضحايا بين صفوف المتظاهرين.

ولبى الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي دعوات الناشط الأمريكي، للمشاركة بالتحدي، وذلك تضامنًا مع انتفاضة تشرين، والوقوف مع ضحايا القمع الحكومي المفرط في العراق.

واستخدم الناشطون في مشاركتهم بهذه الحملة الوسوم (#تحدي_علبة_الصودا) (#IraqiSodaChallenge).

وسلط المشاركون في الحملة؛ الضوء على قنابل الغاز التي تستخدمها القوات الحكومية لقتل المتظاهرين، منددين بالعنف المفرط الذي ينتهك حقوق الانسان.

حيث كتبت “أنسام”:  إشارة إلى القنابل المسيلة للدموع التي تقتل المتظاهرين العراقيين: “تخيل أن تضربك رصاصة بحجم علبة الصودا”

واكد “علي حاتم” على أنها مبادرة اطلقها الناشط الامريكي جون فيلسون على مواقع التواصل الإجتماعي تضامناً مع المتظاهرين العراقيين اللذين يواجهون الموت بأبشع صوره لأجل نيل حقوقهم المسلوبة..

واعتبرت “مروج أحمد” أن القنابل تخترق الجماجم وتهشمها.. #تحدي_علبة_الصودا يلفت الأنظار إلى معاناة المتظاهرين في العراق من قنابل الغاز المسيل للدموع.

وتمنت “ندى يوسف” حماية العراقيين من كل شر: يارب أحفظ شباب العراق من كل شر

من جانبه أكد الإعلامي العراقي “حسين دلي” على أن الحملة، إشارة إلى القنابل المسيلة للدموع التي تقتل المتظاهرين العراقيين داعياً منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش للمشاركة في التحدي العالمي. يقول فليسون: “تخيل أن تضربك رصاصة بحجم علبة الصودا” من سيشارك منكم؟

واعتبر المدون “علي المنذري” أنها جاءت لنصرة متظاهري العراق. أطلق الناشط الاميركي، جون فيلسون اليوم الاربعاء، تحدي “علبة الصودا العراقية” لنصرة المتظاهرين، داعيا منظمة العفو الدولية و”هيومن رايتس ووتش” للمشاركة في التحدي. الشباب الي يكدرون يصورون يخلون قوطيه بيبسي او اي قوطيه

وكتبت “رحمة أحمد” ‏«تخيل أن تضرب رأسك قنبلة بحجم علبة صودا».. أميركي يطلق حملة لدعم متظاهري ‎العراق وتفاعل واسع على مواقع التواصل حول العالم

كما غرد “علي الطيب”: (تخيل ان تضربك رصاصه بحجم علبة الصودا، اذا احببت ان تر قوة الاراده البشريه ضد اللاعداله انظر الى الشباب العراقي الذي خرج بمظاهرة سلمية منذ بداية تشرين مطالبين بالحقوق والعدالة بالمقابل يوجههم النظام بالقتل ب ابشع الطرق) .. هذا الشخص متضامن ويانا و قام بحملها هيه

يذكر أن منظمات دولية ودول فاعلة عالميًا، قد أشارت إلى أن هذه القنابل تستخدم لتفريق المحتجين، إلا أن في العراق هي غير اعتيادية، وهي عسكرية، ويراد منها القتل وليس التفريق.

وارتفعت حصيلة ضحايا العنف الحكومي المفرط للتظاهرات منذ تشرين الأول الماضي، لأكثر من 600 قتيل و19 ألف جريح.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات