القمع الحكوميانتفاضة تشرين تهدد النفوذ الإيرانيتقاريرمرحلة ما بعد الانتفاضةمظاهرات اكتوبر 2019

الشابندر يثير الجدل: معتصمو #ساحة_التحرير قطاع طرق

أثار النائب السابق والسياسي العراقي البارز “عزت الشابندر” جدلًا واسعًا على منصات السوشيال ميديا، بسبب تصريحاته المعادية للمتظاهرين العراقيين.

وانتشر مقطع فيديو يكشف عن تسجيل صوتي منسوب للشابندر يتهجم على المتظاهرين، ويتهمهم بتعاطي المخدرات والممارسات اللاأخلاقية.

ووفق التسجيل، فإن الشابندر وصف المتظاهرين بقطاع الطرق، وانتماءهم للزعيم الشيعي “مقتدى الصدر”.

كما اتهم بعض الأحزاب بإيصال رسائل خفية لمعتصمي المطعم التركي ضمن ساحة التحرير وسط بغداد، ليؤكدوا على تضامنهم ووقوفهم بجانب المعتصمين.

وشهدت هذه التصريحات ردود أفعال غاضبة من قبل العراقيين، لاسيما على منصات السوشيال ميديا؛ بسبب الإسلوب العدواني الذي تحدث به الشابندر ضد العراقيين المنتفضين.

ودائما ما تواصل الطبقة السياسية الحاكمة في العراق، إطلاق التهم على المتظاهرين العراقيين، في محاولة لتضليل الرأي والحقائق، وتشويه سمعة المنتفضين في ساحات التظاهر والاعتصام.

حيث غرد المواطن العراقي “محمود” بشأن هذا التصريح: الصراخ على قدر الألم. هؤلاء هم رجالات الاحتلال وعقليتهم الحريصة على مشروعهم الصفيوني فبدلا من أن يكون عزت الشابندر قائدا للحراك المناهض للاحتلال ومشروعه في العراق المحتل، تراه يعود لأصله الطائفي التبعي ويقف ضد ثورة تشرين الوطنية ويدافع عن حكومة قوم لوط، محقها الله

وتهجم صاحب الحساب “محمود درويش” على الشابندر ردًا على التصريحات المعادية للعراقيين: الجرذ الذي يسمى عزت الشابندر الذي خرج من مجاري تصريف النفايات من طبقة سياسيي الزمن الاغبر ، كشف عن حجم قذارة هؤلاء السفلة ، تجاوزه على ثوار انتفاضة تشرين لم يكن الا صرخة جرذ محصور في قفص نتن ..

وقال “مصطفى الدليمي”: هذا هو احد نماذج حزب الدعوه العميل يقاتلون ضد ابناء بلدهم في سبيل ايران يا عزت الشابندر هل هذا هو جهادكم ورغم كل مايقدموه من خيانه ووضاعه هم مهانين ومذلولين في #ايران كل هذه الوضاعه و تتهم الشباب الثائر ضد خيانتكم في هذا البلد الشريف يقتل و الخائن يعيش اي عداله

أما الدكتور “راهب صالح” فقد تهجم هو الآخر على الشابندر: اسمع هذا الدعي الساقط عزت الشابندر شلون يتهجم على المتظاهرين … عممها حتى يعرفوا حقيقة هذا السافل

كما كتب “سجاد”: مسوي روحة عراب ووعد مني ومن كل عراقي غيور الا نحاكمك ونقدمك للعدالة على تهديداتك للثوار وقذفك اعراضهم واتهامهم باللواط والخمر والزنى وهذا الشي يحاسب عليه القانون ،، ورأسك وخشمك رح نكسرة وشوف العراقي الي يعاندة شلون ينعل سلفة سلفاك..

https://twitter.com/sajjadtaei/status/1204908345267773446

ووصفت المغردة “أماني” الشابندر بأنه عميل ايراني

https://twitter.com/amany99402495/status/1204900696849563648

وغرد “عباس أحمد”: كل واحد يشوف الناس بعين طبعه …

أما صاحب الحساب “عراقي مختلف” فكتب: نحن لسنا خمارة وقمارة ولواطة لأننا لانمتلك اموال نفطنا لنذهب لبيروت وقبرص ولندن لنقامر ونشرب الخمر وليس بيننا وزير العمل ليكون بيننا لواط يا عزت الشابندر

https://twitter.com/Different_iraqi/status/1204825366029914115

كما اعتبر صاحب الحساب “عراقي الهوى” أن تصريح الشابندر جاء نتيجة تعليق صورته ضمن قائمة السياسيين المرفوضين من الشعب على بناية المطعم التركي: #عزت_الشابندر يصف #المتظاهرين في #ساحة_التحرير بالقرود بعد ان رفعوا صوره ضمن المرشحين الذين يرفضهم الشعب العراقي !!!

 

وبحسب التصريحات السياسية، فإن الشابندر الشخصية المثيرة للجدل اليوم، يحاول ترشيح نفسه لرئاسة الوزراء خلفًا عن عادل عبد المهدي.

ويرفض المتظاهرون العراقيون ترشيح الشابندر وكل الشخصيات التي تنتمي للأحزاب أو شاركت في العملية السياسية خلال الفترة الممتدة على مر الـ 16 عامًا الماضية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق