الثلاثاء 17 يوليو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » رياضة »

إنكلترا تقصي كولومبيا من كأس العالم بضربات الترجيح

إنكلترا تقصي كولومبيا من كأس العالم بضربات الترجيح

تغلب منتخب إنكلترا على نظيره الكولومبي ، بضربات الترجيح وأقصاه من بطولة كأس العالم ، وذلك بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي لمباراتهما معًا التي جرت ، مساء أمس الثلاثاء ، على ملعب سبارتاك موسكو بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله ، في ختام دور الـ16 لنهائيات كأس العالم 2018.

وجَسدت بداية المباراة المعنى الحقيقي لمقولة الهدوء الذي يسبق العاصفة، بانحصار اللعب بشكل مبالغ فيه في وسط الملعب، مع محاولات خجولة من هنا وهناك، باستثناء رأسية هداف المونديال “هاري كين”، التي علت العارضة بقليل، بعدها اكتفى رفاق إل تيجيري بالسيطرة على الكرة في وسط الميدان، دون تشكيل خطورة حقيقية على الحارس بيكفورد.

وبدأت هجمات المنتخب الإنكليزي مع أول دقائق الشوط الثاني، بركلة الجزاء التي أشار إليها “مارك غيغير” نتيجة الإعاقة التي تعرض لها “هاري كين” داخل منطقة الجزاء من قبل “كارلوس سانشيز”، ليُنفذ ثاني هدافي البريميرليغ الركلة بنجاح، مُسددًا الكرة في منتصف المرمى.

وتّحولت المباراة لمعركة حامية الوطيس، بتدخلات ولعب يندرج تحت مُسمى اللعب الخشن، أسفر في النهاية عن سبع بطاقات صفراوات، وفي الدقائق الأخيرة، تّحسن أداء ممثل منتخب كولومبيا، وتجلى في الفرص التي أتيحت له، أخطرها على الإطلاق، الانفراد الصريح الذي أهدره جناح يوفنتوس “خوان كوادرادو”، بتسديد الكرة في المدرجات وهو وجهًا لوجه مع الحارس بيكفورد من الجهة اليمنى داخل منطقة الجزاء.

وكعادة المونديال العامر بالأهداف القاتلة بعد الدقيقة 90، تمكن المنتخب الكولومبي من إدراك هدف التعديل، عن طريق ركلة ركنية، قابلها مدافع برشلونة “ياري مينا”، برأسية صعبة على يمين حارس مرمى المنتخب الإنكليزي، لتمتد المباراة للأشواط الإضافية، لكن دون أن تتغير نتيجة 1-1، قبل أن تبتسم الكرة للشعب الإنكليزي للمرة الأولى في ركلات الجزاء الترجيحية، وتفوز بلد كرة القدم على كولومبيا بنتيجة 4-3 في إجمالي الركلات، وتضرب موعدًا مع السويد في معركة ستُحدد أحد أطراف المربع الذهبي.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات