إهمال حكومي في مشاريع إعادة الإعمار والتأهيل في الأنبار

أكد مجلس محافظة الأنبار اليوم الأربعاء وجود إهمال حكومي في عملية إعادة إعمار وتأهيل المعامل والمصانع الحكومية المتضررة جراء العمليات العسكرية .

مئة مليار دولار لإعادة إعمار المدن المستعادة

تشهد المناطق المستعادة لغاية اللحظة دماراً كبيراً في البنى التحتية، ولا تزال أنقاض المباني المدمرة لا تزال قائمة على الرغم من مضي سنوات على استعادة تلك المدن.

المناطق المستعادة في العراق تتصدر نسب الفقر

يعاني العراق من أزمات متفاقمة في مجالات الأمن والتعليم والصحة والخدمات العامة، مقابل ارتفاع عدد سكانه إلى 38.1 وفقا لوزارة التخطيط في الحكومة الحالية.

٨٨.٣ مليار دولار كلفة إعادة إعمار المناطق المدمرة

خلفت المعارك التي شنتها القوات الأمنية مدعومة بقوات التحالف الدولي لاستعادة المحافظات المنكوبة من سيطرة تنظيم الدولة “داعش” ، ما بين عامي 2014 و2017 دماراً وهائلاً ، طال مئات الآلاف من البيوت والمؤسسات الحكومية والبنى التحتية، إلى جانب تشريد الملايين.

مجلس الأنبار يحمل بغداد مسؤولية تعطل ملفات تعويض المتضررين

تعرضت مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار إلى دمار وصل إلى نحو 85% ، جراء العمليات العسكرية التي تعرضت لها المحافظة أثناء استعادتها من قبل القوات الأمنية من سيطرة تنظيم الدولة “داعش” ، ولازال الدمار والأطلال منتشرة في أحياء المدينة التي لم يحصل المواطنون فيها على تعويضاتهم إلى الآن.

السيول تجتاح مخيمات تأوي آلاف النازحين في نينوى

تسببت السيول الناتجة عن الأمطار الغزيرة، التي شهدتها محافظة نينوى خلال الأيام الماضية، بأضرار كبيرة في مخيمات النازحين إذ غرقت وتلفت خيامها التي تأوي آلاف العائلات، التي اضطرت لمغادرة مناطقها خلال سنوات الحرب التي شهدتها المحافظة ، في ظل غياب الحلول الحكومية لإنهاء معاناتهم.

خروج الجسر الواصل بين جانبي الموصل عن العمل

أعلن مصدر محلي،اليوم الجمعة، عن خروج جسر “النصر” في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى ، عن الخدمة للمرة الثانية.

بعد الغياب الحكومي… حملات إصلاحية تطوعية في الموصل

يسعى شباب من أبناء مدينة الموصل إلى إعادة الحياة اليها بجهود ذاتية فردية وتطوعية ، بعد أن لم يجدوا أملاً من الحكومة في إنهاء معاناتهم حيث يعيش سكان الموصل في ظل ظروف انسانية صعبة وخاصة في الجانب الأيمن من المدينة ، نتيجة الدمار الهائل الذي حل بالمدينة جراء العمليات العسكرية التي دارت بين الجيش والحشد وتنظيم الدولة “داعش” .

هل تدويل قضية الموصل هو حبل النجاة الوحيد لأهلها؟

لم تنل الموصل مركز محافظة نينوى حريتها بعد ، على الرغم من دخولها من قبل القوات الأمنية والحشد ، فبحسب سكانها ومختصين في الشأن السياسي ، فإن الموصل تحولت السيطرة عليها من تنظيم الدولة “داعش” إلى الميليشيات.