لقاء الحلبوسي والبرزاني محاولة لإبتزاز حكومة علاوي

واشار الى انه ضغط الشارع لم يؤثر عليهم وكأن الاوضاع التي شهدتها البلاد وادت الى سقوط شهداء وجرحى لا تعنيهم شيء.

تعديلات عبدالمهدي الوزارية أثارت الفتنة بين الأحزاب السياسية

على الرغم من الوعود التي أطلقها عبد المهدي بشأن تعديل كابينته الحكومية واستبدال وتعيين 5 وزراء جدد هم كل من وزراء الصحة والتربية والاتصالات والصناعة والهجرة والمهجرين، إلا أن جلسة البرلمان الماضية المنعقدة الخميس في الـ 10 من تشرين الاول/ اكتوبر الجاري لم تفلح في إجراء أي تعديل سوى الخروج بتعيين وزير للتربية وآخر للصحة بعد تقديم وزير الصحة السابق “علاء العلوان” استقالته قبل نحو شهر.