عراك عادل عبد المهدي

التشاؤم واقعي وصحيح في ظل هيمنة السفارتين الأمريكية والإيرانية على مفاتيح الحل والربط في العراق