العراق بين “براغماتية المحاصصة” و”تفاهم الضرورة”

الساسة وقادة الكتل الكبيرة، هم المتحولون. أما الناخبون فثابتون أيضاً، لكن وظيفتهم تنتهي كل مرة بعد الاقتراع

كم عراقيًا بين آلاف المرشحين؟

ستعود اللعبة ذاتها من جديد، بين أصحاب العملية السياسية المفصَّلة على مقاس كل واحد منهم