تحذيرات من خطورة الفساد وآثاره البالغة على العراق

خاطب رئيس هيئة النزاهة في العراق “عزت توفيق جعفر “، الاحد، أصحاب الدعوات لإلغاء هيئته

تصدّع كبير داخل حزب الدعوة بعد خسارته الحكم

كشفت مصادر سياسية مسربة من داخل حزب الدعوة الموالي لايران ، عن تزايد الدعوات الداخلية لإجراء مراجعات واسعة في الحزب ومحاسبة قيادات بارزة فيه، بل وأن تلك الدعوات باتت أقرب للتنفيذ.

العراق.. استحداث مناصب جديدة ليشغلها كبار الفاسدين

إستحدثت المناصب تلو الأخرى منذ تشكيل حكومات ما بعد عام 2003 ، لتكون مكافأة لرؤوس الفساد التي حكمت خلال السنوات الماضية ، فمناصب نواب رئيس الوزراء ونواب رئيس الجمهورية ماهي الا هدر للمال العام وميزانيتهم السنوية التي تقدر بعشرات المليارات تتحملها ميزانية الدولة بدون فائدة ، فهذا مصدر سياسي كبير إعترف باستحداث مناصب جديدة في التشكيلة الوزارية القادمة ، مبينا ان تقاسم الوزارات سيكون حسب حصة كل قائمة سياسية.

أبراج الاتصال في العراق.. ضرر للمواطنين وخدمات بائسة

لايختلف قطاع الاتصالات في العراق عن غيره من القطاعات التي تعاني إهمالا حكوميا كبيرا يضر بمصلحة المستهلك.

اتهامات لمحافظ الأنبار بالفساد وهدر المال العام

يتفشى الفساد المالي والإداري في جميع المحافظات العراقية ، ويشيع بين جميع المسؤولين السياسيين، في ظل تواطؤ الحكومة مع هذا الفساد وصمتها المتعمد تجاهه ، وفي هذا السياق اتهم “جاسم العسل”، العضو السابق في مجلس محافظة الأنبار ، المحافظ “صهيب الراوي”، بهدر المال العام، مؤكدا ان المحافظة تعيش في فساد مالي لا يطاق.