السبت 07 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » النفوذ الإيراني يدمر العراق »

#اعترافات_قيس_الخزعلي.. تفضح التدخل الإيراني السافر في العراق

#اعترافات_قيس_الخزعلي.. تفضح التدخل الإيراني السافر في العراق

#اعترافات_قيس_الخزعلي حملة الكترونية أطلقها ناشطون؛ بعد فضيحة قيس الخزعلي التي كشفتها تقارير أمريكية، وسلطوا الأضواء من خلالها على حقيقة هذا الشخص وميليشياته المدعومة من إيران، ومدى خيانته وعدائه للعراق وشعبه.

نرصد لكم في هذا التقرير جانبًا من هذا التفاعل عبر الوسم أعلاه:

غرّد السياسي العراقي طارق الهاشمي عبر حسابه على تويتر: “صحيفة وول ستريت جورنال تسرب (لأول مرة) إستجواباً أجراه الجيش الامريكي آذار 2007 _قيس_الخزعلي/ميليشيا العصائب على خلفية إتهامات بالارهاب تملك الكثير من المعلومات ما يمكنها لو أرادت الكشف عن مافيا الفساد وزعماء الاٍرهاب والجريمة المنظمة في #العراق”.

وكتب الصحفي زيد بنيامين مغرّدًا: “تسريب اعترافات قيس الخزعلي زعيم عصائب أهل الحق للقوات الأمريكية خلال اعتقاله في العقد الماضي”.

وكتب فيصل القاسم معلقًا: “واشنطن تسرّب اعترافات قيس الخزعلي خلال اعتقاله قبل 11 عامًا”.

وكتب آخر: “اعترافات قيس الخزعلي أخذت بالرجلين مقتدى الصدر كون الخزعلي كان مساعد للصدر وكتها و اعترافاته تدين الصدر بالعديد من جرائم التخابر و الإرهاب و الفساد المالي “.

أما الصحفي العراقي عثمان المختار فغرّد: “اعترافات زعيم مليشيا العصائب قيس الخزعلي عندما كان معتقلا لدى الأميركيين لا جديد فيها الكل يعلم إنه عبارة عن جندي إيراني داخل العراق حتى هو يعترف بذلك أعتقد أن التسريبات تلك لم تكن رسالة للخزعلي بل لآخرين بالقرب منه”.

وغرّد جمال سلطان رئيس تحرير صحيفة المصريون: “واشنطن بوست تنشر نص اعترافات قيس الخزعلي زعيم ميليشيا عصائب أهل الحق الشيعية العراقية: دفعت مليون ونصف المليون دينار للهرب من الخدمة العسكرية، وعملت لحساب المخابرات الإيرانية، وكان يشرف علي اثنان من ضباطها، وحصلت على أول تمويل إيراني عام 2003 ؟!”.

وكتب د. ماجد محمد: “تقرير لصحيفة : عن اعترافات أدلى بها العام لمليشيا العصائب “قيس الخزعلي” عندما كان معتقلا لدى القوات الأمريكية عام 2007 وهي اعترافات تقول الصحيفة إنها قد تدفع لوضع الخزعلي على لائحة “الإرهاب”.. حيث اعترف بتلقيه تدريبات من الحرس الثوري الايراني”.

وغرّد الصحفي اللبناني طوني بولس: “الولايات المتحدة الأمريكية ترفع السرية عن وثائق تحقيق تتعلق بالإرهابي قيس الخزعلي.. اعترافات مذهلة وفضح الدور الإيراني بالتفجيرات والعمليات الإرهابية التي ضربت العراق منذ العام ٢٠٠٣”.

وغرّد ناشط آخر عبر الوسم أعلاه: “إيران لن تتنازل عن العراق بسهولة وسوف تشوه صورة جميع من يعارض سياستها سواء من الأتباع أو المعارضين فمصلحة إيران فوق الجميع “.

وأخيرًا غرّدت د. شيرين سباهي رئيسة المنظمة الدولية للتحقيق بالأنساب والقبائل العربية: “صحيفة وول ستريت جورنال تتحدث عن ملف التحقيق الأمريكي مع قيس الخزعلي عندما كان معتقلا لدى القوات الأمريكية عام 2007، وهي اعترافات تقول الصحيفة الأمريكية إنها قد تدفع بـ واشنطن لوضع الخزعلي على لائحة الإرهاب”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات