الإثنين 17 فبراير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

أبواب فساد جديدة تستغلها الحكومة العراقية

أبواب فساد جديدة تستغلها الحكومة العراقية

تبقى مشكلة الكهرباء من أهم المشاكل التي يعاني منها العراق منذ عقود، ولا توجد بوادر حقيقة لمعالجة هذه المشكلة التي تعد العائق الأكبر أمام المواطن العراقي في جميع المحافظات.

وفي هذا السياق كشف وزير الكهرباء “لؤي الخطيب”، اليوم الثلاثاء، عن حاجة العراق لـ 30 مليار دولار لإصلاح وتحديث شبكة الكهرباء في البلاد.

وبحسب خبر نشر على موقع وكالة رويترز الإخبارية تابعته وكالة “يقين” إن الخطيب أكد أن إصلاح وتحديث شبكة الكهرباء في البلاد يحتاج لاستثمارات لا تقل عن 30 مليار دولار، ومسألة الكهرباء أصبحت مسألة سياسية وليست خدمية فحسب، لأنها تسببت بخروج المواطنين لتظاهرات مستمرة نتيجة الإخفاق في معالجة مشكلة الكهرباء والخدمات الأساسية الأخرى.

وعن نسب وكمية شراء الغاز الايراني قال الخطيب في تصريحه إن العراق يدفع ثمن الغاز الإيراني بناءً على صيغة يبلغ متوسطها حوالي 11٪ من سعر خام برنت القياسي أو حوالي 6 دولارات لكل مليون وحدة حرارية (MBTU). هذا مقارنة بمبلغ 2 – 3 دولارات لكل وحدة MBTU في السوق الأمريكية المفرطة في العرض.

ولا يزال العراق يعاني من نقص في الكهرباء، بعد 16 عاما من احتلال العراق على إثر غزو قادته الولايات المتحدة في العام ٢٠٠٣، ورغم أن العراق يعاني من نقص في الكهرباء، إلا أنه يتملك احتياطيات ضخمة من النفط الخام، حيث يعتبر ثاني أكبر منتج للنفط الخام في منظمة “أوبك” بعد السعودية، ووفقا لتصريحات رسمية فإن إنتاج العراق قادر على إنتاج الغاز من الانبعاثات الغازية للصناعات التحويلية إلا أن هنالك جهات تمنع استثمار العراق للغاز من منشآته النفطية بحسب خبراء في المجال النفطي.

 

المصدر:يقين

تعليقات