كربلاء تفرض إجراءات جديدة لمواجهة كورونا

مازالت خطط وزارة الصحة وخلية الأزمة في مواجهة كورونا متعثرة ولا تحمل استراتيجية واضحة للسيطرة على الوباء في مدة زمنية معينة، حيث تتجدد القرارات مع زيادة عدد الإصابات بالفيروس.

وأصدرت خلية الازمة في كربلاء، قرارات جديدة ضمن الاجراءات الاحترازية التي تتولاها لمنع تفشي فيروس كورونا في المحافظة.

وقالت المحافظة في بيان، إن محافظ كربلاء اجتماع خلية الازمة في المحافظة بحضور مدير عام الصحة وقائد الشرطة ومعاون قائد العمليات ومدير الاستخبارات ومدير قسم الصحة العامة في دائرة صحة كربلاء”.

وأوضح أنه جرى خلال الاجتماع اعادة لتقييم الخطط والاجراءات المتخذة مع ازدياد حالات الاصابة في المحافظة بفيروس كورونا، مبينا أنه بعد المناقشات المستفيضة وطرح المقترحات للخروج بقرارات تنسجم والوضع الحالي للإصابات قررت خلية الازمة الاتي:

*الاستمرار بغلق منافذ محافظة كربلاء الا للحالات الاضطرارية وتسهيل حركة البضائع والسلع والكوادر الصحية والامنية .

والتأكيد على منع التجمعات منعا باتا في الساحات العامة وقاعات المناسبات والجوامع .

و اتخاذ الاجراءات الصارمة بحق اصحاب المحال التجارية والمولات والمصرح بها ( الافران ، المخابز ، المطاعم، الاسواق التجارية ) في حالة عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية يتم غلق المحل ويحاسب صاحبه وفق قانون الصحة العامة بما فيها الغلق والغرامة واحالته الى المحاكم المختصة .

و يغرم كل من يقود عجلة مصرح بها ومن معه بمبلغ 25ألف دينار لكل شخص في حال عدم ارتدائهم الكمامة والكفوف .

وعلى موظفي دوائر الدولة والقوات الامنية باتخاذ الاجراءات الاحترازية وعدم استقبال الدوائر لأي مراجع لا يرتدي الكمامات والكفوف.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق