سياسة وأمنيةغير مصنف

جهات سياسية تقف وراء تبييض الأموال والحكومة عاجزة عن إيقافها

أكد عضو مجلس النواب ، جمال كوجر، وجود عمليات تبييض الأموال وتهريب دولار للخارج، قائلاً إن جهات وشخصيات سياسية تقف خلفها.

وذكر كوجر أنه “لا توجد لدينا أية معلومات دقيقة ومؤكدة عن وجود مصارف أهلية تابعة لجهات وشخصيات سياسية تستخدمها لتبييض الأموال وتهريب الدولار للخارج عبر مزاد العملة”.

وأضاف، “لكن في نفس الوقت هناك عمليات لتبييض الأموال وتهريب الدولار للخارج، وبكل تأكيد هناك شخصيات وجهات سياسية متورطة بهكذا عمليات”.

وأشار كوجر إلى أن “حكومة بغداد، قد تكون عاجزة عن مراقبة عمل والتحويلات المالية، التي تقوم بها بعض المصارف الأهلية، التي قد تكون عمليات لتبييض الأموال وتهريب الدولار للخارج، وسبب هذا العجز، إن هناك اشخاص في الدولة ونفوذ سياسي يدافع عن هكذا عمليات”.

وكان عضو اللجنة المالية النيابية، عبد الهادي السعداوي، كشف في وقت سابق عن وجود شبهات فساد تحوم حول عمل مزاد العملة الأجنبية.

وأضاف أن “الكاظمي لا يمتلك صلاحيات الغاء مزاد بيع العملة، باعتبارها نافذة من نوافذ البنك المركزي من أجل الحصول على العملة المحلية وكذلك استيراد البضائع”.

وأكد ان “رئيس الوزراء يمتلك أيضا صلاحية تقييد عمل المزاد ولا يمتلك حق إلغائه”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق