الاقتصاد العراقي 2018الاقتصاد العراقي في 2019الموصلخراب المدنسياسة وأمنيةغير مصنف

خطة المئة يوم لاعمار نينوى …هل ستواجه مصير ماقبلها ؟

تعلن الخطط والدراسات من قبل المسؤولين ويبين عدم موضوعيتها بما تحمله من افتراضات غير واقعية ، فهي مجرد حملات دعائية لكسب الاموال والاصوات ، فهذا محافظ نينوى ، نوفل العاكوب يعلن تفاصيل عن “خطة المئة يوم في الموصل” التي أطلقها مساء الإثنين الماضي، عقب اعلان اقتحام المدينة القديمة .

واقر العاكوب في تصريح صحفي ، إن “ما حصل في الموصل هو كارثة بكل معنى الكلمة، فهناك حالة من الدمار الشامل في منطقة الساحل الأيسر الذي حُرر سابقاً”.

واضاف العاكوب ، “أن الدمار في الساحل الأيمن كبير ايضاً ، و أننا لذلك أطلقنا خطة المئة يوم  وباشرنا بالتعاون مع قوات الأمن عمليات انتشال الضحايا وتنظيف الشوارع وإصلاح الطرق والمجاري والكهرباء”.

وتابع العاكوب ، أن “إعمار هذه المدينة يستوجب توفير مبالغ كبيرة وتعويض السكان عن منازلهم المدمرة، لذا يمكن القول إن المهمة صعبة للغاية”.

ويذكر ان مدينة الموصل شهدت عمليات اقتحام من قبل القوات المشتركة وميليشياتها مدعومة بطيران التحالف الدولي والحكومي ، وادت هذه العمليات الى دمار هائل للمدينة لم تشهد له مثيل ، وذهب ضحية العمليات اكثر من 35 ألف مدني عالبيتهم نساء واطفال لازال المئات منهم تحت الانقاض ، بالاضافة الى نزوح نحو مليون اخرين .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق