تعقيب المعاملات ظاهرة تستنزف جيوب العراقيين، بعد أن فشلت حكومة بغداد في وضع حد لها، من خلال تنشيط عمليات المراقبة والمحاسبة القانونية، إضافة إلى فشلها في تغيير سياسة اجراءات الدوائر التعسفية والمماطلة، والتي من شأنها أجبرت جميع العراقيين على اللجوء للمعقب.