تعتبر مهنة المسحرجي من العادات الرمضانية التي تشهدها معظم الدول الإسلامية، وتتميز في العراق بتنوع الآلات المستخدمة حديثًا، فضلًا عن الطقوس التي تمارس وتفاعل الأهالي  مع المسحرجي، وتقديم له السحور والمعونة خلال عمله.