فيديو

في يومهم العالمي.. معلمو العراق بلا حقوق

يُنظم اليوم العالمي للمعلمين كل عام بتاريخ 5 تشرين الأول/ أكتوبر منذ عام 1994؛ وذلك لإحياء ذكرى توقيع توصية اليونسكو ومنظمة العمل الدولية لعام 1966 بشأن أوضاع المدرسين.

وتضع هذه التوصية مؤشرات مرجعية تتعلق بحقوق ومسؤوليات المعلمين، ومعايير إعدادهم الأولي وتدريبهم اللاحق، وحشدهم، وتوظيفهم، وظروف التعليم والتعلم.

وفي العراق، حيث لا يزال المعلم العراقي يعاني من غياب الحقوق والحماية التي من شأنها أن ترفع مستوى التعليم الذي تقود نتائجه إلى تنمية القطاعات الحيوية ومن ثم نمو وتقدم البلاد.

ومع الخصار الدولي للبلاد في تسعينيات القرن الماضي، وجريمة الغزو الامريكي للعراق عام 2003، أصبح التعليم في مستويات متدنية، وصار المعلم العراقي يعاني من ويلات الإهمال والفساد، فضلا عن سطوة المتنفذين والاعتداءات التي حالت دون تطور القطاع التعليمي، الأمر الذي تأثر سلبا على واقع البلاد بصورة عامة.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق