كورونا

أربيل: شفاء 215 مصابا بكورونا وقرارات مرتقبة بشأن الحظر

أعلنت مديرية صحة أربيل في إقليم كردستان العراق، اليوم الاربعاء، عن تماثل اربعة مصابين بفيروس كورونا المستجد COVID – 19 للشفاء، لافتة الى انهم عادوا الى حياتهم الطبيعية.

وقال مدير صحة اربيل دلوفان محمد فاتح جلال، في بيان إن “اربعة من المصابين بفيروس كورونا المستجد COVID – 19 قد تماثلوا للشفاء التام، اليوم، بعد ان تلقوا العلاج اللازم”، لافتا الى ان “حالتهم الصحية العامة مستقرة بشكل كامل”.

واضاف جلال انه “تم اجراء الفحوصات الخاصة المتتالية وكانت نتائجها سلبية وتقرر اعادتهم الى عوائلهم”، مشيرا الى أن “المجموع الكلي للمصابين الذين اكتسبوا الشفاء في اربيل بلغ 215 شخصاً”.

وأكد محافظ أربيل، فرست صوفي بأنه لن يكون هناك حظر شامل للتجوال مرة أخرى، مبينا بأنه سيتم اصدار قرارات جديدة من قبل وزارة الداخلية بحكومة اقليم كردستان، للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأشار بأن مزاولة المواطنين لأعمالهم وحياتهم المعيشية هو امر مهم بالنسبة إلينا، ولكن علينا ايجاد توازن بين هذا وبين التدابير اللازمة للوقاية من الفيروس المستجد.

وأضاف، “هناك تزايد في عدد الاصابات بفيروس كورونا، وهذا يخلق لدينا مخاوف من تفشي هذا الوباء وانتشاره في المجتمع، بحيث يصعب السيطرة عليه، لذلك ستصدر وزارة الداخلية قرارات جديدة خلال الساعات القادمة بخصوص حظر التجوال .

وأوضح أن “الحكومة تحاول خلق توازن بين عدم فرض الحظر الشامل، وفي الوقت نفسه توجيه تعليمات صحية والالتزام بها من قبل المواطنين”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق