انتكاسة الصحةكورونا

حجر قرية في صلاح الدين بسبب إصابات كورونا

مع تفاقم أزمة كورونا وارتفاع أعاد المصابين، تعمل كوادر الصحة على حجر مناطق بأكملها من أجل حصر الوباء الذي انتشر في مناطق عديدة من محافظات العراق.

وكشف قائممقام قضاء الدجيل جنوبي محافظة صلاح الدين ،عبد العزيز فزع، اليوم الجمعة عن اغلاق احد القرى جنوبي القضاء بعد ظهور إصابة بكورونا.

وقال فزع، إن السلطات المحلية اغلقت قرية “الشباب” جنوبي الدجيل بعد تسجيل إصابة بكورونا لشخص في العقد الخمسيني تم حجره في مستشفى قضاء بلد جنوبي صلاح الدين، مشيراً الى اغلاق القرية بالسواتر الترابية والشروع بحملة تعفير وتعقيم للقرية من قبل الكوادر الصحية”.

و أكد فزع البدء بفحص الحالات والملامسين للمصاب من قبل الفرق الصحية لتجنب تفشي العدوى ومنع انتشار الفيروس.

يذكر ان محافظة صلاح الدين سجلت 28 إصابة بكورونا اغلبها من الوافدين والأجهزة الامنية والحشد من خارج المحافظة، فيما سجلت 16 حالة شفاء حتى الان والبقية لازالوا قيد الحجر الصحي.

وتوقعت وزارة الصحة، أن الأيام المقبلة ستشهد تضاعف أعداد الإصابات، وبما ينذر بانهيار النظام الصحي وعدم القدرة على استيعاب أعداد الإصابات، عندها ستزداد الوفيات.

بينما ذكرت إن “النظام الصحي، حاليا، تحت السيطرة لكن لدينا تخوفا من تزايد أعداد الإصابات بشكل تصاعدي يوميا”، داعيةً “الجميع إلى المبادرة بخطى سريعة لاحتواء الوباء”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق